ليبيا الان

«الحاجي»: «الطرابلسي واغنيوة» أهل للأمانة في الدفاع عن «الثورة والدولة المدنية»

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

زعم الناشط السياسي، جمال الحاجي، أن عماد الطرابلسي، واغنيوة الككلي، أهل للأمانة في الدفاع عما أسماه «الثورة والدولة المدنية».

وقال الحاجي في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “هذه مقدمة لسلسلة منشورات للتذكير بعد استنكار البعض من تكليف الطرابلسي وغنيوة”.

وأضاف “ليكون واضحا من وجهة نظري، هما ليسا الأفضل لمواقع حساسة ومهمة جدا ولكنهم أهل للأمانة في الدفاع عن الثورة والدولة المدنية، هذا أولا، ثم من أسقط ليبيا في يد عملاء الأمم المتحدة بمؤامرة الصخيرات القذرة بالتزوير وانتحال صفة أليس متصدري المشهد من سماسرة وجهلة وخونة وأفرخ”، بحسب وصفه.

وتابع “لكن ربما الوقت لا يسعفنا أنصار مشروع الدولة المدنية؛ إن لم نحصن العاصمة ونعمل على تحجيم وكر العدالة الذي يعمل على خطف الدولة شراكة مع «مجرم الحرب حفتر» وشريكه في «الإجرام» عقيلة صالح. هذه الأولويات بتوحيد الصف لمواجهة هذا الانقلاب وتقليم اجنحة من أضاعوا ليبيا وباعوها بالمواخير”، وفقا لتعبيره.

واستطرد “أتعجب من رفض من صد العدوان على طرابلس بحجة الإمكانيات لنسلمها لمن باعها وسيبيعها لمن يشتري بأي مقابل، عندما نتحدث عن الدولة المدنية يعني ضد «العسكرتارية» والمسمى «إسلام سياسي»، فهما وجهان لعملة واحدة في احتكار السلطة”.

واستكمل “أعتقد من وجهة نظري يجب توحيد الصف والكلمة لمواجهة مؤامرة وكر العدالة الفاسد والذي أفسد علينا كل جميل من فبراير وبأي ثمن”، على حد قوله.

تجدر الإِشارة إلى أن فايز السراج، كان قد أصدر قرارًا بتعيين عبدالغني الككلي رئيساً لـ”جهاز دعم الاستقرار”، وحسن أبوزريبة نائباً، أيوب أبوراس نائباً، موسى مسموس نائباً.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

تعليقات

  • وماهي مؤهلاتهم..؟؟ البلطجة والنهب والابتزاز والتربح من الاعتمادات الوهمية ..نعم هذه هي المؤهلات المطلوبة الآن بفعل ثورتكم وانبطاحكم ايها الخونة الملاعين…قادة ميليشيات وعصابات أصبحوا من اصحاب الملايين بعد سرقة مصرف ليبيا والاستيلاء علي الاراضي والمنازل والفيلات في الكريمية وحي الاندلس و مزرعة غرغور…لك الله ياليبيا…المجرم حفتر علي رأيك ايها العميل مكلف من مجلس النواب الشرعي بأعتراف سراجكم والعالم ويحارب ارهابكم ومرتزقتكم ولصوصكم ودواعشكم لينقذ ليبيا من هؤلاء القاذورات…فبرايركم هو دمار ليبيا وانحدارها ….علي الليبيين كافة التخلص من هذه النكبة والوقوف صفا واحدا في وجه الاشاوس المتنمرين المرموقين والقضاء عليهم وطردهم خارج البلاد ليرتاح منهم الجميع ….

    • متخلف عقليا مثل اى خروف يغكر بالمقلوب فالمجرمين والفاسدين والمحتل والداعرة والمرتزقة اسياد هذا المتخلف عبد الدولار وابومخ حمار والدليل على تخلفه ان يتطاول على من اختارهم الشعب كرئيس مجلس النواب اعلى شخص منتخب فى اليلاد وعلى قائد الجيش الوطنى المكلف من نواب الشعب ياكلب والذى يحترم مدنية الدولة ويطبقها بالفعل على الاراضى المحررة حيث يديرها رئيس حكومة مدنية نالت ثقة مجلس النواب ياكلاب فعن اى مدنية وامانة تتحدث عن مجرمين خونة باعوا الوطن ولديهم سجون يمارسوا فيها ابشع انواع التعذيب لم تكن ايام القذافى والكل راى هذا موثقا من الناشط الحقوقى المصراطى محمد امحيسن تحدث عن فظائع وجرائم غنيوة وسجونه النازية اتفووووه عليك شاهد زور ربنا يحشرك مع هؤلاء الكلاب فى الدرك الاسفل من النار

  • امر عجيب ما يحدث في المحميه التركيه طرابلس من عهر سياسي واقتصادي طرابلس التي كانت أبيه قبل ان يسلم الاوغاد علي طبق من ذهب الي زعيم الارهاب عميل الامبرياليه المدعو( رجب قرد و خان )اذا أستقام عقلا وعدل ومنطقا ان يؤتي بعاهره وجعلها تحاضر في فتيات الحي عن الشرف والفضيله فاذا جاز هذا ورجوتوا منه خيرا فمعني ذلك ستقوم دوله مدنيه نواتها ارهابيين وحراسها مهربين وحافظي أمنها مدمنين والمحاضرين فيها عن الأخلاق خرجي سجون مبتذلين فكيف الدوله المدنيه ستقام ومن هم بُناتها ان ما يحاولوا الارهابيين بناءه في المحميه التركيه طرابلس هي الدوله الدونيه وليس المدنيه فالدوله المدنيه لا تقوم إلا بعدما الجيش يطهر البلاد من المجرمين ويعيد الفارين من السجون الي السجون ويقضي علي الهرابه ويعالج المدمنين ثم يسلم السلطه للمدنيين وليست معضله فذاك هو عبدالرحمن سوار الذهب قد طهر البلاد واراح العباد من المجرمين والفساد وسلم السلطه للمدنيين وان انسرقت البلاد من بعده من المدنيين وحكمها الاخوان الضالين فليس العيب في سوار الذهب اما العيب في من جاء من بعده وشرعن الفساد وخيرات البلد قد نهب

  • Avatar يقول أسباب وخطورة الثلوث العقلي والفكري والثقافي للمجتمع المدني وبعض المؤسسات المجتمع المدني والفكر الأسلامي المتطرف الدخيل عالمجتمع:

    أسباب وخطورة الثلوث العقلي والفكري والثقافي للمجتمع المدني وبعض المؤسسات المجتمع المدني والفكر الأسلامي المتطرف الدخيل عالمجتمع

    بالله للأشخاص المتنورين علميأ وخلقيا في المجتمع المدني أخر فضائح يهود السلفية في ليبيا ـ برعايا الباش أغا وسرت وجماعة الأخوان ـ عملية الأفاعي ـ
    إذا وجدتم شيخ أسمر فلا تصلوا وراءه أو قدموا بلاغ للداخلية >>>!!!
    إإذا وجدتم مسلم متزوج من فتاة ليست من ققبيلته فقدموا بلاغ للداخلية …!!!
    إذا وجدتم ليبي يحمل جنسيتين الليبية وأخرى أجنبية فقدموا بلاغ للداخلية >>!!!!

    إذا وجدتم شخص ليبي متعلم مسلم متزوج من فناة أجنبية فطلقوهم أو قدموا بلاغ للداخلية>>>!!!
    إذا وجدت ليبي أسمر متزوج فتاة رومية أو بيضاء فطلقوهم أوقدموا بلاغ للداخلية>>>!!!
    ”أخرجه بن باز والترمذي والمبهوق – في أخر زردة بخروف وطني مسروق ـ مبيوع فاالسوق السوداء اللأمن الداخلي ”

  • بعض صور يهود السلفية في ليبيا –

    //lh3.googleusercontent.com/proxy/9XJDotTU-cCyHp5fpzMDO95eYfXGLG4eM-KIE4k8ac3k0vKCqLElZA5-r4q7feG5yakx__bAG5EE27ket5kWBYXFdui-IJI2_c6s2ZMP

  • نعم . سحقا للاخوان والاسلام السياسي عموما . وقادته هم المسؤولون تاريخيا واجتماعيا عن الوضع المزري لنا . لانهم رفضوا قبول نتائج انتخابات 2014 لانها في غير صالحهم .
    لو سلموا بها لما انقسمت البلاد . ولبقيت الحكومة في العاصمة ووضعت حدا للمليشيات المجرمة المنفلتة . التي ارتكب بعض افرادها فضائع وفواجع . وما كانت حرب العاصمة لتحدث .
    اما ما يزعمه الكاتب من عسكرة الدولة فهو خيال ووهم يتخيله البعض . ويحاول اقناع غيره به . وفي الحقيقية جاء الجيش للقضاء على المليشيات . التي لما عرفت انها مهزومة هرولت الى تركيا . فعاد الجيش الى مواقع اخرى . وعادت المليشيات تعبث بامن العاصمة واهلها والمدن المجاورة لها . والغرب الليبي عموما .

  • نحن نرى باعبننا علامات الساعة التىالتي أخبر بها النبي محمد صلى الله عليه وسلم أمته في الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (سيَأتي علَى النَّاسِ سنواتٌ خدَّاعاتُ يصدَّقُ فيها الكاذِبُ ويُكَذَّبُ فيها الصَّادِقُ ويُؤتَمنُ فيها الخائنُ ويُخوَّنُ فيها الأمينُ وينطِقُ فيها الرُّوَيْبضةُ قيلَ وما الرُّوَيْبضةُ قالَ الرَّجلُ التَّافِهُ في أمر العامة
    فهذا هو الرويبضة التافه ونرى اسناد الامر الى غير اهله وضياع الامانة . وصدق رسول الله