ليبيا الان

الحبيب الأمين: يجب على الدبيبة إيقاف سرّاق الحقيقة وطبّالي العهود

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

طالب الحبيب الأمين، وزير الثقافة والمجتمع المدني الليبي الأسبق، وسفير ليبيا السابق في مالطا، رئيس الحكومة بوقف ما سماه “العبث والفساد في مؤسسات إعلام الدولة”، في إشارة لمحمد بعيو رئيس المؤسسة الليبية للإعلام.

وقال «الأمين»، في تغريدة عبر حسابه على تويتر، “السيد عبدالحميد الدبيبة أوقفوا هذا العبث والفساد بمؤسسات إعلام الدولة واتخذ قرارا يليق بإعلام وطني مهني ومسؤول وشفاف يخاطب الشعب كقناة تواصل تعبر عن الهوية الوطنية وتقدم خدمة المعلومة والخبر والمعرفة”، مضيفًا: “أوقف قراصنة الكلمة وسراق الحقيقة وطبالي العهود “، على حد قوله.

وكان محمد بعيو، رئيس المؤسسة الليبية للإعلام، قد هاجم خالد شكشك، رئيس ديوان المحاسبة، بسبب مطالبة الأخير  باستبعاده من أي منصب له علاقة بالمال العام، واتهامه باستغلال وظيفته لتحقيق منافع شخصية

وقال «بعيو» في منشور عبر حسابه على فيسبوك، “الحزبي الفاشي مغتصب ديوان المحاسبة المحكوم قضائياً بأحكام نهائية مازال يرفض الامتثال لها، وسيتم بإذن الله فضح مخالفاته وجرائمه هو وذيوله أصيب بحالة هيستيرية إسمها محمد عمر بعيو .. الله أكبر منك وأنا أشرف منك وبيننا القضاء بعد عدالة السماء”، على حد قوله.

وكان خالد شكشك،  القيادي في حزب العدالة والبناء الذراع السياسية لجماعة الإخوان في ليبيا قد خاطب رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة، مدعياً  استغلال محمد بعيو، لوظيفته والاستيلاء على أموال عامة دون وجه حق، وأنه  قام “بتحويل أموالا من أحد الحسابات المصرفية التابعة للمؤسسة الليبية للإعلام إلى شركة (الحوار للإعلام التنموي) التابعة لأحد أبنائه وأنه مخول بالتصرف في حساباتها”.

وطالب «شكشك» «الدبيبة» بـ “استبعاد بعيو من رئاسة المؤسسة الليبية للإعلام وعدم تمكينه من تولي أي منصب له علاقة بالمال العام”.

وختم «شكشك» رسالته داعيًا رئيس حكومة الوحدة الوطنية إلى “تمكين ديوان المحاسبة من فحص ومراجعة حسابات المؤسسة الليبية للإعلام”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

تعليقات

  • خلي اللي يطبل يطبل ففيه من تسلق وتشعبط في ثورة الناتو التي قامت 2011 واستفاد من تسلقه وتطبيله وتحوّل من مدخن عقابات سجائر الي وزير وبعضهم وصل الي ان يكون سفير لليبيا بدوله أوروبيه