ليبيا الان

تقرير مالطي: جافا قدم لضحاياه من الليبيين الرشاوى للتنازل عن حقوقهم

ليبيا – أكد تقرير إخباري نشرته صحيفة “مالطا إندبندنت” تقديم أموال لضحايا قضية إصدار التأشيرات الطبية لعلاج المصابين في الحرب الليبية في المشافي المالطية.

التقرير المنشور في الصحيفة المالطية الناطقة بالإنجليزية تابعته وترجمته صحيفة المرصد، فيه تم تأكيد قيام المسؤول السابق في رئاسة وزراء مالطا “نيفيل جافا” بعرض 350 ألف يورو على كل من 12 من ضحايا قضية التأشيرات الطبية في العام 2014، للتنازل عن الاتهامات بشأن تورطه في القضية.

وبحسب التقرير أدلى اثنان من الضحايا عبر دائرة فيديوية مغلقة بشهادتيهما أمام المحكمة، ليبين أحدهما يبلغ من العمر 25 عامًا من العاصمة طرابلس أن “جافا” نسبب بعدم حصوله على ذراع صناعية، رغم نقله مع مجموعة من ضحايا الحرب جوًا إلى مالطا لتلقي العلاج الطبي المجاني، وفق اتفاق مع السلطات المالطية.

ونقل التقرير عن الشاهد قوله: إن “جافا” اقترب من المرضى وعرف عن نفسه بأنه ممثل عن وزير الصحة، مطالبًا بالمال للعلاج. مضيفًا بالقول: “لقد أراد 3500 يورو وعندما قلت له: أنا لا أملك المال. هددني بالاتصال بالشرطة وطردي من مالطا، ولم يتم حصولي على الذراع الصناعية وها هي يدي المبتورة أمامكم”.

وبين التقرير أن الشاهد رد على سؤال من “بيتر فينيش” محامي المدعى عليه لتوضيح المبلغ الذي عرض عليه للتنازل عن ادعاءاته عبر كتابة الرقم 350 ألف يورو على ورقة ورفعه إلى المحكمة لتراه، فيما رد على سؤال من قاضي التحقيق فيكتور جورج أكسياك عما إذا كان حاضرًا عندما قدم “جافا” العرض.

وقال الشاهد: إن العرض تم تقديمه إلى وكلائه وقوبل بالرفض. فيما أشار الشاهد الآخر البالغ من العمر 45 عامًا إلى الكيفية التي تلقى من خلالها زيارة من “جافا” في المستشفى ليطلب منه مبلغًا يتراوح بين الألفين والـ3 آلاف يورو، لتجديد تأشيرته الطبية منتهية الصلاحية.

وأضاف الشاهد الثاني أنه لم يكن يمتلك المال ولم يتلق أي علاج لكسر في الفخذ، في وقت لم يتمكن فيه شاهد ثالث من الإدلاء بشهادته لإصابته بوباء كورونا، فيما لم يحضر “جافا” ومحاموه إلى المحكمة التي ستستمر جلساتها لاستكمال النظر في القضية في يونيو المقبل.

ترجمة المرصد – خاص

Share and Enjoy !

0Shares
0


0

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية