وفد مصري بغزة لتثبيت الهدنة.. والسيسي يدعو لتوحيد الجبهة الفلسطينية

مصدر الخبر / موقع المراسل

غادر الوفد الأمني المصري قطاع غزة عبر معبر بيت حانون، بعد ظهر الاثنين، بحسب وسائل إعلام فلسطينية.

وفي وقت سابق، وصل اللواء عباس كامل مدير المخابرات المصرية اليوم الاثنين إلى قطاع غزة للقاء قادة الفصائل الفلسطينية وبحث الهدنة ووقف النار وإعادة الإعمار بالقطاع.

وبالتزامن، أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على ضرورة إنهاء الانقسام الفلسطيني، وقال إن مصر متمسكة بإنجاز المصالحة الفلسطينية في أقرب وقت، مشيرا إلى أن القاهرة تدعم الشعب الفلسطيني وقادته بشكل كامل.

وشدد الرئيس المصري على ضرورة توحيد الجبهة الفلسطينية «تحت مظلة منظمة التحرير».يأتي ذلك فيما ذكر التلفزيون المصري أن مصر أرسلت دفعة جديدة من المساعدات الإنسانية لمواطني قطاع غزة.

وعقد كامل، يرافقه وفد أمني رفيع المستوى، في غزة لقاءات مع القوى والفصائل الفلسطينية، مصطحباً معه وزراء من السلطة الفلسطينية.ووفق ما كشفت عنه مصادر فلسطينية، كان في استقبال الوفد المصري لدى وصوله إلى فندق الإقامة بغزة، عدد من قادة حركة حماس، يتقدمهم رئيس الحركة في القطاع يحيى السنوار وأعضاء بالمكتب السياسي.

وقالت المصادر لـ»العربية.نت» إن رئيس المخابرات المصري سيجري مشاورات مع قادة حماس حول الهدنة ووقف النار وكيفية إعمار غزة، يعقبها عقد لقاءات وحوارات مع قيادة الفصائل الفلسطينية بالقطاع، مضيفين أن مصر عرضت إنشاء مدينة سكنية في القطاع باسم مدينة مصر السكنية.

وفي مؤتمر صحافي عقب المشاورات، قال خليل الـحية عضو المكتب السياسي لحماس إنه تمت مناقشة عدة ملفات مع مدير المخابرات المصرية منها وقف عدوان إسرائيل على غزة والقدس وحي الشيخ جراح وكافة الأراضي الفلسطينية، مضيفا أن قادة الحركة أكدوا أن ملف تبادل الأسرى مستقل عن كل الملفات، ولا يمكن ربطه بأي قضية أخرى.وأضاف، في المؤتمر الذي نقلته وسائل إعلام فلسطينية، أن المناقشات تطرقت إلى إعادة ترتيب البيت الفلسطيني، والإعمار وضرورة الإسراع فيه، مؤكدا على أهمية الدور المصري والعلاقات الثنائية مع مصر في دعم الشعب الفلسطيني.

وكان مدير المخابرات المصري قد التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أمس الأحد، حيث تم استعراض آخر المستجدات المتعلقة بالتهدئة الشاملة، بما يشمل القدس والضفة وغزة، وإعادة إعمار قطاع غزة، وملف الحوار الوطني الفلسطيني، كما التقى كامل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ومسؤولين إسرائيليين لبحث ملفات الهدنة وتبادل الأسرى وإعمار غزة.

يشار إلى أن الرئيس المصري السيسي قرر إرسال وفد أمني رفيع المستوى لإسرائيل والمناطق الفلسطينية لبحث تثبيت وقف إطلاق النار وإعادة الإعمار.وأكد التلفزيون المصري أن الوفد الأمني المصري سيناقش سبل التوصل لتهدئة شاملة بالضفة الغربية وقطاع غزة ودفع جهود إنهاء الانقسام.

من جانبه، ذكر حسين الشيخ عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الفلسطينية، أن المسؤول المصري كامل بحث ما تتعرض له مدينة القدس ومقدساتها وكذلك ملف إعادة إعمار غزة، والحوار الفلسطيني الوطني.وأمس الأحد، بحث وزير الخارجية الإسرائيلي، جابي أشكنازي، في القاهرة مع نظيره المصري سامح شكري، ملفات التهدئة ووقف النار تمهيدا للوصول لاتفاق طويل للهدنة وإعادة أسرى ومفقودين إسرائيليين لدى حماس فضلا عن خطة إعادة إعمار غزة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع المراسل

عن مصدر الخبر

موقع المراسل