ليبيا الان

فتحي باشاغا: أسقطنا نظام ديكتاتوري في 2011 ولن نقبل بآخر

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

قال فتحي باشاغا وزير داخلية حكومة الوفاق المنتهية ولايتها، إنه يرفض تولي ما سماه نظام ديكتاتوري مقاليد الحكم في البلاد مرة أخرى.

وقال فتحي باشاغا، في مداخلة مع قناة “ليبيا الأحرار” – الذراع الإعلامية للإخوان المسلمين في ليبيا: “نحن نتذكر أرواح الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل الحرية، وكذلك الجرحى الذين لا يزالون يعانون في مستشفيات ليبيا وخارجها” على حد قوله.

وواصل وزير داخلية حكومة الوفاق المنتهية ولايتها: “هؤلاء الجرحى قدموا أجسادهم فداء قضية دفاع عن قيم ومباديء، وأتمنى لهم الشفاء العاجل، وقد ضحينا في 2011 من أجل إسقاط نظام ديكتاتوري ولن نقبل بعودة نظام ديكتاتوري آخر، سواء بشكل عسكري أو أيديولوجي أو بأي شكل آخر” وفق قوله.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

تعليقات

  • الشعب. يريد. الديكتاتور. مثل. الصين. لانريد. نظام. اسلام. سياسي. معفن. والنظام. ديمقراطي. نتن.

  • يا جماعه لا احد يكذب حتي يموتوا اكبار الحاره )( بسم الله الرحمن الرحيم لا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوا وَّيُحِبُّونَ أَن يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا فَلَا تَحْسَبَنَّهُم بِمَفَازَةٍ مِّنَ الْعَذَابِ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (188)(الكل بعينه وسمع بأذنه كيف أسقطت الدول الاستعماريه الغربيه نظام القذافي يوم تحالفت ضده ويوم سقط القذافي بيد المخابرات الفرنسيه قامت بدورها لتسليمه الي الرعاع من غوغاء وفوضاويين فبراير وبعدها تسلق الجميع علي أنجاز الناتو لمهمته باسقاط القذافي وصدعوا رؤسنا الكذابين بادعاءهم باسقاط القذافي ولكن طبيعه الحياه عندما تطيح يكثرن سكاكينها فاذا بالذين كانوا يتعمموا بالعلم الاخضر في المدرجات وكان هتافهم والقذافي اوج قوته مصراته هي مصراته تحمي الفاتح وانجازاته صاروا يقولوا أسقطنا الكتاتور والذين يمكن أنكاره أن مصراته كادت تستسلم لكتائب القذافي لولا الجرفات الفزعه من برقه لها بالمقاتلين وبالسلاح فصمدت ثم ردت مصراته الجميل الي برقه بان اصبحت ترسل في جرافات الموت محمله بالسلاح والارهابيين دعما لأنصار الشنيعه القادمه في الاساس من الخارج واغلب قادتها عراقيين ويمنيين ومصريين وسواديين فلا احد ينسب فضل خلاص ليبيا من نظام القذافي الذي كان يحتلف في تركيبته عن انظمة العالم له فالفضل لبرنار ليفي كمخطط ولسركوزي كاميرون وباراك اوباما كمنفذين وخرتيت قطر دافع جزء كبيره من الحرب التي شنها الناتو علي الديار الليبيه فلم يكن استهداف القذافي بمعزل عن استهداف البنيه التحتيه الليبييه والقدره البشريه للجيش الليبي