ليبيا الان

مصلحة الأحوال المدنية بنغازي تقيم تكريما لوزير الداخلية السابق المستشار إبراهيم بوشناف

بنغازي 05 يونيو 2021 (وال) – ترسيخا لقيم الوفاء، أقام رئيس فرع مصلحة الأحوال المدنية – بنغازي العقيد أسامة الدرسي صباح اليوم السبت حفلا تكريميا لمعالي وزير الداخلية السابق المستشار إبراهيم بوشناف وذلك لدوره في بناء وزارة الداخلية وهيكلتها في مناطق سيطرة الحكومة المؤقتة، ووقوفه إلى جانب مصلحة الأحوال المدنية كونها المحافظة على الهوية الليبية.

وحضر مراسم الاحتفال الذي أقيم بمقر المصلحة ببنغازي، المحامي العام بمحكمة استئناف بنغازي المستشار إبراهيم الدرسي، ورئيس المجلس التسييري لبلدية بنغازي المهندس صقر بوجواري، ومجلس حكماء وأعيان المدينة.

كما حضره السادة مدير أمن البيضاء، العميد عادل عبدالعزيز، ومدير إدارة الدعم المركزي العقيد صلاح الخفيفي، ومدير أمن بنغازي العميد ونيس الشكري، ومدير إدارة التسليح والحماية العميد سالم عامر، ومدير أمن الأبيار العميد إدريس السعيطي، ومدير أمن سلوق قمينس العميد جلال هويدي، ومدير أمن راس لانوف العقيد أحمد الشامخ، ومدير إدارة الإمداد والمخازن العميد أحمد الكيش، ومدير إدارة مباحث الأموال العامة العقيد دكتور المهدي بيانكو، ورئيس جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية العميد رافع البرغثي، ورئيس فرع مصلحة الجوازات العميد حمدي العبيدي، ومدير مكتب الإعلام الأمني السابق الرائد طارق الخراز، إضافة إلى رئيس غرفة التجارة والصناعة بنغازي السيد منعم السعيطي وعدد من ضباط ومستشاري وموظفي المصلحة.

وأشاد نائب رئيس مصلحة الأحوال المدنية بنغازي بجهود معالي الوزير إبراهيم بوشناف في الوقوف إلى جانب المصلحة وتوفير كافة الإمكانيات لها ما ساهم في نجاحها في أعمالها المنوطة بها.

واعتبر عميد بلدية بنغازي المهندس صقر بوجواري أن الوزارة عملت على مساندة البلدية في تنفيذ مشاريعها لافتا إلى أن أجهزتها تمكنت من تعزيز الأمن في بنغازي حتى صارت منارة تقصدها كل البعثات ويهنأ فيها المواطن بالأمن والأمان.

إلى ذلك قال مدير أمن البيضاء العميد عادل عبدالعزيز إن السيد الوزير شهد عهده بناء الوزارة البناء القويم، من خلال هيكلة الوزارة والسعي لحصول رجل الأمن على حقوقه والتي توجت باعتماد قانون هيئة الشرطة، مؤكدا على ضرورة أن ينسب الفضل لأهله لا لغيره.

وقال مدير أمن بنغازي العميد ونيس الشكري، إن نقلة نوعية شهدتها وزارة الداخلية فترة تولي الوزير لمهامه، مؤكدا أن عديد الملفات الأمنية تمت حلحلتها بفضل حكمته وحنكته في إدارة الملفات التي كانت ملقاة على عاتقه.

وأكد عضو مجلس حكماء وأعيان بنغازي الشيخ صالح الدرسي إن الوزير كان رجل دولة بامتياز كونه تربى في كنف عائلة سياسية معروف عنها الحكمة وهو ما عزز نجاحه في مسيرته.
وقال رئيس لجنة المصالحة في المجلس الشيخ مجدي لياس التاجوري إن المجلس عمل مع الوزير على حلحلة العديد من الملفات، مشيدا بدوره في إحلال الأمن والفصل بين الناس بالحق.

من جهته، أكد رئيس غرفة التجارة والصناعة بنغازي منعم السعيطي أن عجلة الاقتصاد لم تدر في المدينة إلا بعد تولي الوزير لمهامه وعمله على استباب الأمن وحده من الجريمة وإنفاذه للقانون.

بدوره، ثمن معالي وزير الداخلية السابق المستشار إبراهيم بوشناف هذه اللفتة، مشيدا بعمل المصلحة ورئيسها وكافة الأجهزة الأمنية التي عملت معه طيلة توليه مهام الوزارة.
كما حيا مجلس الحكماء والأعيان لمعاضدتهم الوزارة في حل العديد من المختنقات الاجتماعية، معربا عن سعادته بما أنجز من توافقات ستتوج بانتخابات 24 ديسمبر المقبل.

وفي ختام الحفل قدم رئيس المصلحة العقيد أسامة الدرسي درعا تكريميا وشهادات تقدير لمعالي وزير الداخلية السابق لدوره في بناء المؤسسة الأمنية طيلة توليه مهامه وزيرا للداخلية. ( وال – بنغازي)

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء الليبية وال

عن مصدر الخبر

وكالة الانباء الليبية وال