ليبيا الان

إضاعة البوصلة.. هل يسير “الدبيبة” على خطى “السراج”؟

مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

تقرير 218

حاز حضور رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة حفلاً لمسلحين في مدينة مصراتة، قيل إنهم خريجو دفعة جديدة من طلاب كلية الدفاع الجوي وتغيبه عن العرض العسكري الذي نظمه الجيش الوطني مؤخراً في بنغازي، على اهتمام الكثير من متابعي المشهد في ليبيا.

هذا الحضور ثمة من عده انحيازاً يضاف إلى خطوة سابقة متمثلة في تسمية الدبيبة لمحمد الحداد رئيسا للأركان العامة رغم معارضات قانونيين قالوا إن الحداد مكلف من السراج، والدبيبة نال اعترافه من مجلس النواب الذي يعترف برئيس أركان آخر هو الفريق عبدالرازق الناظوري.

حضور الدبيبة اللافت غرباً للمحافل العسكرية التي يقودها مسلحون جلهم منتسبون للتشكيلات المسلحة المنتشرة على كامل الساحل الغربي وفي عمقه الجبلي قابله نشطاء ومحللون بكثير من الأسف وخيبة الأمل، وعدوه انحيازاً لفريق على حساب فريق آخر، وسير على ذات الخط الذي سار فيه سلفه رئيس المجلس الرئاسي السابق فائز السراج حين فضّل أن يكون مركز السلطة في العاصمة التي تعج بالتشكيلات المسلحة، فتحول من طرف محايد يتعامل بفن الإدارة والسياسة مع الكل، إلى طرف سياسي كان يتحول أحياناً من ناعم إلى شرس.

ورأى متابعون أن الدبيبة بهذه الخطوات يتحول إلى طرف سياسي متصلب داخل حاضنة سكانية كثيفة ونطاق جغرافي محدد، وقد تؤدي هذه الخطوات إلى ضياع البوصلة وإهمال برنامج الحكومة الرئيسي المتمثل في معالجة أزمات الكهرباء والمرتبات وفيروس كورونا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية