ليبيا الان

وزير الداخلية يكلّف العميد يوسف مراد رئيساً لمصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب

قناة ليبيا الحدث
مصدر الخبر / قناة ليبيا الحدث

وجه وزير الداخلية خالد مازن، خطاباً عاجلاً لمدير عام ادارة الشؤون الادارية بالوزارة.

مازن، وفي خطابه الذي اطلعت عليه قناتنا، قال: “استنادأ.. لما جاء بكتاب رئيس هيئة الرقابة الإدارية رقم (4029) المؤرخ في 10/05/2021 بشأن توليها بحث ومتابعة الشكوى المقدمة من بعض رؤساء الفروع والأقسام التابعين لمصلحت الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب بالمنطقة الغربية ضد عميد متقاعد جمعة حاجي غريبة بإعتباره رئيسا للمصلحة”.

وتابع: “وإلى.. الرأي القانوني الوارد من مدير إدارة الشؤون القانونية رقم (1530/17.2) المؤرخ بتاريخ 2021/06/14م والمتضمن تسلسل الإجراءات التي اتخذت بشأن الوضع القانوني للمعني والتي خلصت إلى صحة قرار وزير الداخلية المفوض رقم (853) لسنة 2019 م القاضى بإحالة المذكورين فيه للتقاعد من بينهم غريبة”.

واستكمل: “عليه.. تتخذ إجراءاتكم العاجلة والفورية ومن واقع مسئوليتكم ومهامكم المكلفين به بتطبيق القانون على الجميع دون إستثناء لمن صدر بحقهم قرار التقاعد، والإفادة بتمام التنفيذ خلال موعد لا يتجاوزالـ (72) ساعة من إعداد هذا الخطاب، وستتحملون وحدكم المسؤولية القانونية، على ان يسلم المتقاعدين او المسؤولين أو رؤساء اللجان مهامهم لمن أقدم أو يشغل منصب نائب أو مساعد”.

وفي سياق متصل شكّل وزير الداخلية لجنة برئاسة عميد منير بالأعمى رئيس مصلحة أمن المرافق والمنشآت، وعضوية كل من عميد عبدالناصر أبوغرارة غرس الله من مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب، وعميد محمد المفتي من الإدارة العامة للتفتيش والمتابعة، وعميد عصام ابوزريبة مدير مكتب المراجعة الداخلية.

اللجنة المشكلة، بقرار رقم (739) لسنة 2021، حددت مهامها على أن تتولى إجراءات الإستلام والتسليم فيما بين رئيس مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب ( عميد متقاعد جمعة حاجي غريبة ونائب رئيس المصلحة عميد يوسف عبدالله سالم مراد، ويكون ذلك بموجب محضر رسمي يحال نسخة منه إلى إدارة الشؤون الإدارية.

وشدد القرار في مادته الأخيرة على أن يعمل به من تاريخ صدوره، وعلى الجهات المختصة تنفيذه.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الحدث

قناة ليبيا الحدث