ليبيا الان

العرفي: تحالف الكبير وشكشك والمشري مع حكومة الدبيبة يستهدف المؤسسة العسكرية ويخلق الفوضى

مصدر الخبر / قناة ليبيا الحدث

قال عضو مجلس النواب عبد المنعم العرفي إن تحالف الصديق الكبير وخالد شكشك وخالد المشري مع حكومة عبد الحميد الدبيبة هو من أجل إنهاء “مشروع الكرامة” بالدرجة الأولى، الذي هو مشروع وطن، ولإنهاء مشروع الدولة وخلق الفوضى.

العرفي، وفي تصريحات خاصة بقناتنا، اعتبر أن الدبيبة لا يصلح أن يقود دولة، وإعطاء الثقة لحكومته كان أكبر خطأ من مجلس النواب؛ لأنه تسرع بذلك. وفقًا لحديثه.

وتابع: “لن نصل لدولة العدالة التي نريدها وثقافة المنتصر والمهزوم وما بيننا يقف وراء الدبيية والمفتي والصديق الكبير، كل هذا اللوبي الحاقد على القوات المسلحة بالدرجة الأولى وشخصنها في شخص المشير ونسوا أن القوات المسلحة لكل الليبيين، الدبيبة يسير بالبلاد للهاوية، ونصيحتي لأعضاء مجلس النواب بضوررة سحب الثقة من الدبيبة وتكليف حكومة تصريف أعمال وتسيير الأعمال ونصل لانتخابات 24 ديسمبر”.

واعتقد أن الميلشيات في المنطقة الغربية بدأت تقوم بأعمال في الغرب الليبي لإطالة الفوضى وخلق البلبلة، ومعهم مفتٍ يفتي لهم بتحليل الدماء، وأنهم لا بد أن ينفضوا الغبار عن الأسلحة، بحسب تعبيره.

كما استبعد أن يمتثل الدبيبة أمام مجلس النواب، خاصة بعد تحالفه مع الكبير وخالد المشري وخالد شكشك وكل الأجهزة واللوبيات الموجودة، مضيفًا: “سوف يخرج علينا ويقول إن البرلمان معرقل ولم يصرف له الميزانية ويحمل المسؤولية بالكامل له ويبدأ يصرف 1-12”.

وفيما يلي النص الكامل للمداخلة:

س/ خالد شكشك يفترض أنه رئيس لهيئة رقابة تابعة للسلطة التشريعية مهمتها مراقبة التصرفات المالية للسلطة التنفيذية، كيف تقرأ وجود شكشك في احتفال تشرف عليه الحكومة؟

عبد الحميد الدبيبة خصص مبلغًا ماليًا للشباب، لكن أصدر قرارًا، وكان سيدخل حيز التنفيذ، والناطق باسم الحكومة قال: إن قرارات الدبيبة لا رجعة فيها، هذا نعتبر فيه شراء ذمم وتلميع لشخصه.

بالنسبة لخالد شكشك والصديق الكبير لا أعلم ما الذي دعاهم لحضور هذا الحفل، خالد شكشك لا يتبع له ولا منتخب من مجلس نواب، وجاء به مجلس الدولة، تحالف الصديق الكبير وخالد شكشك وخالد المشري مع حكومة عبد الحميد الدبيبة تحالف الكل من أجل إنهاء مشروع الكرامة بالدرجة الأولى الذي هو مشروع وطن، وتحالفوا من أجل إنهاء مشروع الدولة وخلق الفوضى، وحتى لو وصلنا لانتخابات سيأتوننا بأتباعهم وأذنابهم، ما حدث في صبراته مهزلة.

س/ كيف تقرأ أنت تحالف الدبيبة التي جاء به البرلمان وصوت له بالأغلبية مع شخص لا يؤمن بالبرلمان وهو مقال من مجلس النواب؟

سمعت منذ بدء الحوارات في تونس أن هناك أموالًا بدأت تستخدم في شراء الذمم، ولا شك أن عبد الحميد الدبيبة والذي لا نهاجمه بشخصه بل بسياسته التي يتبعها، لكل شيء ثمن رغم تفاوت الأسعار بينهم، بدأت القصة في تونس وجئنا لجنيف ورأينا الأموال كيف لعبت دورًا كبيرًا في شراء الأصوات والذمم، عبد الحميد الدبيبة تاجر ويعرف المكسب من الخسارة والصفقة التي ستكسب والصفقة الخاسرة، والدبيبة لا يصلح أن يقود دولة.

لم أمنحه الثقة لا في سرت ولا في غيره، لرؤيتي أن هذا الشخص رأسمالي ويستطيع بالمال أن يتحصل على كل شيء، المال من يجلب السلطة في نظر هذا الرجل، ولا أعرف هل لتحقيق أهداف الشركات التركية أو غيرها، اللوبي تحالف بالكامل، وأخشى من مجلس النواب الذي هناك حديث يدور حول سحب الثقة من الحكومة ولا أعتقد أنه يستطيع سحبها.

س/ هل هناك تمرد من السلطة التنفيذية على السلطة التشريعية؟

بالتأكيد، سياسة الأمر الواقع والمنطقة الخضراء هي أقليم طرابلس بالكامل وتوزع على باقي الأقاليم أو تعطيهم الفتات وتشتري ذممًا لمن يذهب لطرابلس ليستجدي في أي شيء، وهذا الامر الواقع والتركيع والجهوية المقيتة، ولن يستطيع أحد أن يسقط الحكومة، هم لا يريدون انتخابات رئاسية بل يريدون برلمانية ومن ثم رئاسية، أو يأتي الرئيس من ضمن البرلمان وهؤلاء يملكون المال، سمعنا في الحملات الجديدة شراء الأصوات والذمم. كيف تستطيع التفاهم او يكون برلمان متجانس وهو مشترٍ للذمم؟ نحن في وضع مزرٍ وصعب، بدل الأموال ليصدر قرارات حل مشاكل المدن سواء المياه أو الصرف الصحي.

س/ كيف منحت قائمة الدبيبة الثقة من مجلس النواب وهو مطلوب أصلًا لدى النائب العام؟

أولًا بالنسبة للميزانية الرقم الذي وضع، 111 مليارًا، الدبيبة ومن يدور في فلكه سيتم صرف الميزانية، كانت هناك خطوة ذكية من المستشار عقيلة صالح بعث برسالة للأجهزة الرقابية الموجودة في غرب البلاد المسيطرة على مركز صنع القرار وخاطبهم إن صرفت الميزانية ستصرف من ميزانية 1-12 من ميزانية 2020، والكثير فسر هذه المخاطبة أنه سيمنع القوانين التي صدرت بالزيادات، الدبيبة في باب التنمية أعطى نفسه صلاحيات كاملة، ومن رؤيتي الشخصية الـ 20 مليارًا سيكون وسنتحمل كقوات مسلحة عربية ليبيا نتيجة الدمار الشامل في طرابلس، وسيأتي الأتراك، وسنرى أن حرب فجر ليبيا وتدمير المطارات كلها ستلزق بالجيش، وسندفع ثمن إعمار طرابلس من جديد.

من يقف وراء الدببية تركيا وشركاتها ومصالحها بالدرجة الأولى، وكذلك الجهويون الحاقدون الذين بالفعل لا يريدون بناء وطن، من الغويل أو حكومة عمار الحاسي والسراج الذين يرون الفوقية لطرابلس، وباقي الأقاليم سواء برقة أو فزان يسترضوا كيفما يسترضون، بشراء ذمم، ولن نصل لدولة العدالة التي نريدها وثقافة المنتصر والمهزوم وما بيننا هذا يقف وراء الدبيية والمفتي والصديق الكبير، كل هذا اللوبي الحاقد على القوات المسلحة بالدرجة الأولى وشخصنها في شخص المشير، ونسوا أن القوات المسلحة لكل الليبيين وتدافع عنهم. غرب البلاد فيها مليشيات وسنرى تصرفاتها، لا بد أن تسترضي بالكامل ونرى كل يوم مسرحيات وهذا هاجم هذا وأماكن مغلقة فوضى ليس بعدها فوضى.

السواد الأعظم من إقليم طرابلس وإقليم برقة رغم القلة القليلة، ربما هناك من ينادي إنه لا بد أن يكون هناك حكومة وحدة وطنية ومصالحة لنتجه لانتخابات ونكون أرضية سليمة مبدؤها التشاور والتفاهم والتصالح وطي صفحة الماضي، ولكن ما اتضح لزملائي أعضاء مجلس النواب كان تسرعًا منهم في منح الثقة، لا أعرف ولا أستطيع التكهن بما يدور في فلكهم، لكن إعطاء الثقة لعبد الحميد الدبيبة كان أكبر غلطة من مجلس النواب فقد تسرع بذلك.

خاطب مجلس النواب المتمثل في هيئة الرئاسة بعثة الأمم المتحدة ومجلس الأمن بالتحقيق في قضية الرشوة في شهر 8، وصدر القرار وحجب، ولا أعلم هل لأسباب سياسية أم خاصة، والقرار في قضايا الرشوة مجلس النواب أخلى مسؤوليته وخاطب البعثة ومجلس الأمن بالشأن ولم يرد.

أوضح فكرة القرار رئيس مجلس النواب ومخاطبته للأجهزة الرقابية في الغرب الليبي ومسؤولية مجلس النواب من صرف الميزانية وتعرف الثغرات القانونية، بحيث عبد الحميد الدبيبة يستغلها ويقول إنه طلب مني صرف 1-12 ليست من ميزانية 111 مليارًا، ولكن في الميزانية السابقة حتى نستطيع أن نقاضيه ولا تسقط القضايا بالتصادم، ونعرف أن البلد من حكومة الغويل للسراج وغيره، 170 مليارًا، أعتقد أنه ما صرفه الدبيبة وإذا أضيفت له الميزانية أو صرفها الدبيبة ستبقى في حدود 200 مليار. وسنكون على حافة الاقتراض من صندوق النقد الدولي وهذا توريط للدولة، الدبيبة إن لم يراعِ هذه النقطة لنحذره ونقول له إلى أين تسير بليبيا؟

الدبيبة يسير بالبلاد للهاوية، ونصيحتي لأعضاء مجلس النواب بانه لا بد أن يصوبوا ويسحبوا الثقة من الدبيبة وتكليف حكومة تصريف أعمال وتسيير الأعمال ونصل لانتخابات 24 ديسمبر إن كنا بالفعل نريد الوصول لها، ولو أن الوضع غير ملائم في بلد تسيطر عليه الميلشيات في المنطقة الغربية، وأعتقد انها بدأت تقوم بأعمال في الغرب الليبي لإطالة الفوضى وخلق البلبلة، ومعهم مفتٍ يفتي لهم بتحليل دمائنا وأنهم لا بد أن ينفضوا الغبار عن الأسلحة، لا أعرف إلى أين يسيرون في البلاد! الوضع مزرٍ والقوات المسلحة يجب أن يكون لها كلمة الفصل في هذا الوضع الذي نعيشه ولا أعرف لجنة 5+5 أين وصلت.

س/ هل هناك إمكانية لمجلس النواب في استدعاء رئيس الحكومة ومساءلته أمام مجلس النواب؟

أطلب ذلك ولا أعتقد أنه وبعد تحالفه مع الكبير وخالد المشري وخالد شكشك وكل الأجهزة واللوبيات الموجودة لا أعتقد انه سيمتثل أمام مجلس النواب، وسوف يخرج علينا ويقول إن مجلس النواب معرقل ولم يصرف له الميزانية، ويحمل المسؤولية بالكامل لمجلس النواب ويبدأ يصرف 1-12.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الحدث