ليبيا الان

آمر محور الزطارنة في “بركان الغضب” يبحث وضع آليات لحماية الحدود الليبية

ليبيا – عقد  آمر محور الزطارنة بـ”بركان الغضب”  وكيل وزارة الخارجية بحكومة الوحدة لشؤون السياسي محمد خليل عيسى اجتماع أمس الأربعاء مع اللواء نوري المريمي شراطة آمر ركن حرس الحدود بمقر الركن التابع لأركان الوفاق بطرابلس.

الاجتماع تناول بحسب المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية سبل تكثيف التعاون بين وزارة الخارجية وركن حرس الحدود، ووضع الآليات لحماية الحدود الليبية، لمكافحة ظاهرة الهجرة غير الشرعية والجريمة المنظمة والعابرة للحدود ومكافحة التهريب ومنع نشاط الجماعات الارهابية.

كما استعرض الوكيل نتائج زيارته لعدد من دول الجوار التي أبدت استعدادها للتنسيق والتعاون في مجال حماية الحدود.

وأكد الحضور على أهمية التواصل وعقد اجتماعات دورية وتطويرها بالشكل الذي يخدم الأمن القومي للبلاد.

كما تم الاتفاق على اعداد مقترح من لجنة تضم ضباط من حرس الحدود التابع لرئاسة الأركان العامة التابعة لحكومة الوفاق وإدارة المنظمات الدولية ولجنة الحدود بوزارة الخارجية، لتفعيل الاتفاقية الرباعية التي تمت الموافقة بالإجماع على تفعيلها من قبل السودان وتشاد والنيجر، خلال الزيارات التي انتهت أول أمس هذه الدول والتي ترأسها نائب رئيس المجلس الرئاسي موسى الكوني ويرافقه وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية.

هذا وحضر الاجتماع كل من رئيس لجنة الحدود ومدير إدارة المنظمات الدولية بوزارة الخارجية، وعدد من الضباط أمري الشُعب بركن حرس الحدود.

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية