ليبيا الان

اوحيدة: على الجميع التضامن مع مجلس النواب للخروج بقانون انتخاب البرلمان الجديد

ليبيا – اعتبر عضو مجلس النواب جبريل اوحيدة أن عبد الحميد الدبيبة لا يريد اعتماد الميزانية بل يريد أن يتجه بالترتيبات المالية والصرف 1/12، متوقعاً أن محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير شعر بالخوف ازاء صرف الاموال وتوقف عنها.

اوحيدة أشار خلال مداخلة عبر برنامج” نقاش” الذي يذاع على قناة”الحدث” وتابعته صحيفة المرصد إلى أن الأسئلة التي وجهت للحكومة تم الاتفاق على احالتها للحكومة للاجابة عليها وبالفعل تم الاجابه عليها كتابياً وعندما تم الاطلاع على الاجابات كانت مائعة وغير حقيقية وتهرب بدون وضع النقاط على الحروف.

ورأى أن الدبيبة لن يتمكن من صرف درهم للقوات المسلحة في ظل جلوسه بأحضان المليشيات منها المتطرفة وحتى إن وافق على ميزانية القوات المسلحة لن تصرف بحسب قوله، معتبراً أن حكومة الدبيبة هي امتداد بشكل مشوه لحكومة السراج بالاضافة إلى أنها واقعة في معية أطراف ودول معينة كقطر وتركيا.

وأعرب عن تميناته من الجميع التضامن مع مجلس النواب للخروج بقانون انتخاب البرلمان، لافتاً إلى أن مجلس الدولة يحاول عرقلة قانون انتخاب الرئيس واصفاً إياه بـ”الجسم المسخ” الذي فرض على مجلس النواب وهو الآن يمثل تيار معين معرقل وأطراف أخرى لا تريد الوصول لانتخابات في موعدها أو تريدها بشكل ما.

كما أوضح أن البعض يريد استمرار حكومة الدبيبة كما حكومة السراج لكن البرلمان لن يسمح بهذا الأمر ولذلك يسعى لسحب الثقة.

وفيما يلي النص الكامل للمداخلة:

 

س/اختلفت الآراء حول جلسة مسائلة الحكومة هناك من رأى أنها جلسة ايجابية ومهما كانت نتائجها لا يهم وهناك من رأى أنها زادت التعقيدات ولم يكون منها أي نتاج، ما تعليقك؟

صورة ما استدعانا للوصول ما وصلنا اليه من استجواب ونتائجه وما يقوله الدبيبة غير صحيح للأسف ويفترض ألا يكون من رئيس حكومة! إنها حكومة نواب ومن جاء بها نواب أو أن الجلسة من اجل مكاسب معينة، هذا غير صحيح، اعطينا الثقة للحكومة لأسباب معروفة ووصلنا لنتيجة انها ليست في المستوى المطلوب وما كنا نتمنى من الـ 75 ان تأتينا بسلطة أو حكومة كهذه ضعيفة وغير قادرة وغير مستعدة أن تكون حكومة المرحلة لكننا كنا في ظرف معين ولنفترض اننا لم نعطيها الثقة ماذا سيكون موقفنا؟ كل الشعب كان متطلع لحكومة وحدة وطنية وانهاء الانقسام ووقف القتال والوصول لانتخابات نزيهة ولم يكون امامنا إلا أن نعطي الحكومة الثقة ونراهن على انها تجد شيء وتوصلنا للحد الادنى ولكن ما انجز الآن ليبيا تعتبر توحدت بحكومة حتى وإن كانت دون المستوى المطلوب.

الدبيبة جاؤوا به بالحوار السياسي هم حزب الدبيبة وهو كان عاطيهم وعود أياً كان عددهم لا أستطيع أن اسميهم لكن هم المتحكمون في التوزيع، قابلته وقلت له ارجوك ان تشكل حكومة وحدة وطنية والمحاصصة والارضاءات لن تصل لحل هو اختارها تكنوقراط لكنه قال ضروري الارضاءات وغيرها وأنا حذرته من البطانه وقلت له ان من دمر ليبيا سابقاً هي البطانة! اختار بطانة جيدة لدرجة انه قال كيف واين سأجدهم؟ للأسف جعل المقربين منه من العائلة وهم من يتصرفون ويساومون والذي حدث أن التوزيع كانت غير عادله لا داخل الدوائر ولا حتى داخل الدائرة الواحدة! أكثر من 100 نائب عير مسؤولين عن هذه الحكومة! على كلاً مشكلتنا ليست الحكومة بل تصرفاتها.

 

س/لماذا انسحب بعض النواب من الجلسة هل للعرقلة؟ 

الجلسة من الساعه العاشرة لما بعد المغرب ونحن جالسين وبعد خروج الحكومة تناقشنا وتحاورنا فيما بيننا و مع الرئاسة انه هل نستمر في الجلسة أو نؤجل جلسة التصويت للسحب الثقة للجلسة القادمة والاغلبية من حضر الجلسة 90 شخص ليس لديهم ثقة بالحكومة ومستعدين ان يسحبوا منها الثقة. ما حدث انه وبعد النقاش مع الرئاسة اتفقنا ان نعطي فرصة لباقي الزملاء ان يأتوا لان الكثيرين حتى ممن هم ضد الحكومة لم يحضروا والموعد الاسبوع القادم وأعتقد أن الوقت ضيق. الجلسة القادمة ستكون الاسبوع المقبل أو الذي بعده والمطلوب 86 نائب أي الاغلبية المطلقة.

الحكومة جاءت لتنفيذ خارطة طريق محددة المعالم وواضحة جداً ولم يلتفت لها، الرجل دخل في ملف صرف اموال وتنمية وتعاقدات مشبوهة وقصص معروفة! هو ينفذ فيه ويفترض ان يسعى لتوحيد المؤسسة العسكرية وقبلها اخراج المرتزقة والقوات الاجنبية وتأمين البلاد للانتخابات وهذه امور لم يحرك فيها ساكناً، 5+5 الآن متفقين على عدة نقاط كان يفترض بالسلطة التنفيذية انها تعمل مع المجموعة ويصلون لعدة قرارات تخرج البلاد من أزمتها.

حتى ميزانية القوات المسلحة نريدها ان تصرف على الجيش الليبي ومرتبات ومصروفات هذه كان يجب أن ينسق فيها مع لجنة 5+5 لكن الضغوطات التي عليه من الاجسام غير الرسمية والمليشيات التي ذكرها في بنود الصرف محدد لها مبالغ في الميزانية والقوات المسلحة لم يعتمد لها! كيف تريد أن نعطيه الميزانية؟ هو جاء بشكل اسوء من الوضع الذي كان يدير فيه السراج والرجل قدم مشروع ميزانية كم مرة؟ واتضح لنا انه لا يريد اعتماد الميزانية بل يريد ان يمشي بالترتيبات المالية والصرف 1/12 ولكن يبدوا ان الكبير قد خاف الآن من صرف الاموال وتوقف عنها! المشكلة في الباب الثاني والثالث الذي صرف فيهم اكثر من 24 مليار ولم يستطيعوا ان يبين أين صرفهن؟ الوضع الذي ماشي فيه أي شخص يقبل فيه وباستمراره كأنه شريك في الفساد. ربما يعمل لصالح جهات اجنبية! سألناه أنت كسلطة تنفيذية أصدر قرارات بإخراج القوات الاجنبية والمرتزقة وانظر من لا ينفذها ويتحججون بالقوات الروسية وغيرها لكنهم يخافون من تركيا لانها حاضنه لهم.

 

س/كبرلمان لماذا غضيتم البصر في وجود الحكومة في سرت؟ 

تدان فيها الرئاسة وخارطة الطريق تقول إنه يجب على الحكومة أن تكون في مكان محاييد وكان يفترض ان تكون كل السلطات في سرت وخارج سيطرة المليشيات ولكن مالذي حدث تهاونت فيها الرئاسة وأنا واحد من الناس احتجيت عليها جداً وكنا نتمنى أن تتواصل جلساتنا في مكان محايد وأغلب نواب الغرب والجنوب والشرق كانوا يريدون طبرق لكننا امام واقع معين، الآن أكثر من 55 نائب تقدموا بطلب لسحب الثقة والطلب امام الرئاسة وحددت الجلسة القادمة لمناقشة سحب الثقة ونتمنى من كل النواب الوطنيين أن يمضوا في هذا الأمر.

 

س/وضح أكثر أبرز النقاط التي حاول أن يتهرب منها ويتلكك فيها الدبيبة اثناء جلسة المسائلة؟ 

الاسئلة في الجلسات السابقة تم الاتفاق أن تحال للجان البرلمان للحكومة وبالفعل احيلت واجابت عليها الحكومة كتابياً وعندما اطلعنا على الاجابات كانت مائعة وغير حقيقية وتهرب بدون وضع النقاط على الحروف.

وعندما سأله عبد السلام نصية تساؤلات غضب منها! 46 مليار اين انفقتها؟ وموضوع الفساد الذي اثارته النائبة ابتسام غضب منه! لم يجيب على اسباب عدم اخذه بملاحظات مجلس النواب فيما يتعلق بالميزانية ولا التجاوزات التي قام بها والصرف المفتوح جميعها امور مائعة. فيما يتعلق بكورونا حكومة السراج صرفت أكثر من 4 مليار على كورونا ماذا فعلت؟ وعندما سألناه هل التطعيمات التي أتت كل الليبيين يعرفون انها مساعدات من منظمات! وكم اشتريت منهم! كل انجازاتهم في كورونا انهم داروا مواقع للتطعيم فقط. نحن الآن لسنا في وضع تنمية.

 

س/لماذا حاول الهروب وخلط الاوراق عندما سؤل من النائب طلال الميهوب رئيس لجنة الدفاع والامن القومي بخصوص ميزانية القوات المسلحة وعدم تسمية وزير دفاع وحتى عن المرتبات؟ 

للأسف الآن القوات المسلحة وجنودها الليبيين محتاجين ولو حجته الارقام الوطنية عنده منظومة ويستطيع ان يخرجها بيومين! لكنه لا يستطيع وهو جالس في احضان المليشيات ومنها متطرفة لن يسمحوا له بصرف درهم للقوات المسلحة حتى لو وافق في الميزانية على ميزانية القوات المسلحة لن تصرف! الحكومة امتداد بشكل مشوه لحكومة السراج وهذه واقعة في معية أطراف ودول معينة هم قطر وتركيا! وما حدث في حوار الـ 75 ضحكة كبيرة مررت بأموال فاسدة وعائلة الدبيبة معروفين! لم تعد لي ثقة في الـ 75! الوطنية ابعد ما تكون عمن هم في المشهد الان لذلك الآن نتمنى من الكل التضامن مع مجلس النواب ليخرج لنا قانون انتخاب مجلس نواب وهذا ليس صعب.

 

س/وافق مجلس النواب الليبي على قانون انتخاب الرئيس بشكل مباشر من الشعب وقرر احالته للجنة التشريعية في المجلس للصياغة النهائية لاعتماده كقاعدة تشريعية للانتخابات وأرسل نسخة للبعثة ما التفاصيل؟ 

القانون تم مناقشته في عدة جلسات وتم تداول مواده والتصويت عليها مادة مادة وكان حتى في بعض الامور حدث فيها نقاش وجدال وتم التوافق على تمريرها والقانون صدر وربما البعض اعترض ويقول انه يفترض ان يتم التصويت عليه مادة مادة، هذه امور شكلية، صدر القانون وعمم و لكن هناك من يحاولون عرقلته مما يسمى مجلس الدولة الجسم المسخ الذي فرض على مجلس النواب وهو الآن يمثل تيار معين وهو المعرقل واطراف اخرى لا تريد ان نصل لانتخابات في موعدها أو تريدها بشكل كما فصلوا علينا قانون العزل السياسي أو غيره وفق أهواءهم لكن هيهات اصدرنا القانون وهو موجود ونعكف في الجلسات القادمة على إصدار قانون مجلس النواب.

 

س/هل لك أن تطلعنا على بعض تفاصيل صلاحيات الرئيس؟ 

التفاصيل موجودة في القانون بإمكان أي أحد الاطلاع عليها صلاحيات مؤقتة، لأن القانون ليس لرئاسة دائمة! المرحلة الدائمة التي تريد قاعدة دستورية فشلوا فيها الـ 75 ! عندما لم يقبل الشعب والنخب بما افرزته لجنة الدستور! مجلس النواب الآن مرحب بأي شيء يتفقوا عليه فيما يخص القاعدة الدستورية، يكون قابلها الليبيين! ولكن الآن الكل يعرف أن الـ 75 لن يستطيعوا الوصول لإنتاج قاعدة دستورية! لذلك مجلس النواب وفق الإعلان الدستوري وما نص عليه! أصدر قانون انتخاب الرئيس! التعديل بالنسبة لزيادة الدوائر هذا مرفوض من جل اعضاء مجلس النواب لأنه غير عادل وغير صحيح ويدخلنا في مشاكل بغنى عنها، قانون الانتخاب السابق قد نعدل فيه بشكل بسيط وهذا صدر عن المؤتمر الوطني ولا يستطيعون ان يحتجوا عليه.

الذي يحدث الآن انهم يريدون حكومة الدبيبة ان تستمر كما حكومة السراج ونحن فاطنين له ولن نسمح به لذلك سعينا لسحب الثقة.

 

س/ما السيناريو القادم لجلسات مجلس النواب؟ 

جدول الاعمال أول شيء مناقشة سحب الثقة من الحكومة وربما نفكر كيف ستكون الحكومة هل تسيير اعمال أم حكومة بديلة عنها! وسنبدأ في مناقشة قانون انتخاب سلطة تشريعية.

 

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية