ليبيا الان

الخطوط التونسية تستأنف رحلاتها إلى المطارات الليبية

أعلنت الخطوط التونسية استئناف تشغيل رحلاتها انطلاقا من مطار تونس قرطاج باتجاه مطاري طرابلس معيتيقة وبنغازي بنينة ابتداء من يوم الخميس 23 سبتمبر الجاري، وذلك تبعا لقرار تونس إعادة فتح حدودها البرية والجوية مع ليبيا.

وكانت تونس قد أعلنت، الخميس، رسميا إعادة فتح حدودها اليوم الجمعة مع الجارة الليبية مع فرض الحجر الصحي الإجباري لمدة 10 أيام بأحد المراكز المخصصة لذلك على كل المسافرين التونسيين والليبيين الذين لم يقوموا بعملية التلقيح أو لم يستوفوها إضافة إلى الاستظهار بتحليل “بي.سي ار” سلبي لم تمر عليه 72 ساعة.

وتم ضبط بروتوكول صحي مشترك وموحد من قبل اللجنتين العلميتين لمكافحة فيروس كورونا بكل من تونس وليبيا حيث تم التأكيد فيه على ضرورة إجراء كل مسافر تونسي أو ليبي، لم يقم بعملية التلقيح أو لم يستوفها، لتحليل “بي.سي.ار” مباشرة بعد إتمامه فترة الحجر الصحي الإجباري، حيث لا يسمح له بمغادرة المركز إلا بعد ظهور نتيجة التحليل سلبية، علما وأن مصاريف الحجر الصحي الإجباري ستكون على كاهل المسافرين.

أما بالنسبة للمسافرين الليبيين والتونسيين الذين يستظهرون بشهادة تلقيح وبتحليل “بي.سي ار سلبي” لم تمر عليه 72 ساعة فلا يشملهم الحجر الصحي الإجباري مع ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية من فيروس كورونا المتعارف عليها.

وبخصوص مسافري البلدين كثيري العبور من الحدود التونسية الليبية فهم ملزمون بالاستظهار بشهادة تلقيح وبتحليل “بي.سي ار” سلبي يبقى صالحا مدة أسبوع واحد كما يخضعون إلى إجراء تحاليل سريعة لفيروس كورونا عند كل سفرة تؤمنها فرق صحية متواجدة في مناطق العبور.

وفي سياق متصل، يفرض البروتوكول الصحي التونسي الليبي الموحد على جميع الوافدين الليبيين على تونس بغرض التداوي الحصول مسبقا على ترخيص من مصالح وزارة الصحة التونسية وذلك بهدف تنظيم هذه العمليات وتجنب حدوث أي إرباك أو فوضى.

وعادت، اليوم الجمعة، حركة الجولان في الاتجاهين بمعبر رأس الجدير والذهيبة وزان الحدوديين مع ليبيا

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية