ليبيا الان

شلوف: المشري يتعامل مع الاتفاق السياسي بمبدأ يؤمن ببعضه ويكفر بالبعض الآخر

مصدر الخبر / قناة ليبيا الحدث

هاجم رئيس مؤسسة “سلفيوم” للأبحاث والدراسات، جمال ‏شلوف، ‏إصدار مجلس الدولة الاستشاري، “القاعدة الدستورية”، مُبينًا أن ‏رئيس المجلس، الإخواني خالد المشري، يتعامل مع ‏الاتفاق السياسي بمبدأ “يؤمن ببعضه ويكفر بالبعض الآخر”.‏

وأوضح شلوف في تصريحات لصحيفة “الاتحاد” الإماراتية، أن ‏المادة 23 من اتفاق الصخيرات لم تنص على استشارة “مجلس الدولة” ‏بأكمله في الشأن الدستوري، بل لجنة من مجلس الدولة تجتمع مع ‏البرلمان، ويتم اقتراح قاعدة دستورية تقدم للبرلمان.‏

وواصل شلوف بقوله: “تلك اللجنة والاستشارة وقعت فعليا عندما ‏اجتمعت اللجنة المشكلة من المجلسين في فبراير الماضي، بمدينة ‏الغردقة المصرية”.‏

واستمر بقوله “استشارات مجلس الدولة ملزمة فقط للحكومة، ‏ولكنها غير ملزمة لمجلس النواب، بحسب نصوص الاتفاق السياسي ‏الذي ينص أيضاً في الفقرة 10 من المبادئ الحاكمة أن البرلمان هو ‏الجسم التشريعي الوحيد في الفترة الانتقالية”.‏

وأتم بقوله “رئيس مجلس الدولة لا يؤمن بهذه المادة أو الملحق ‏الثاني للاتفاق الذي اشترط اجتماع مجلس الدولة بعد 10 أيام من ‏تضمين البرلمان للإعلان الدستوري وهو ما لم يحدث حتى الآن”.‏

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الحدث