ليبيا الان

المنقوش: قرب الانتخابات يفرض التركيز على المسار العسكري والأمني

ليبيا – أكدت وزيرة الخارجية بحكومة الوحدة الوطنية نجلاء المنقوش إن عملية بناء وإحلال السلام تحتاج بالدرجة الأولى إلى وجود إرادة سياسية.

المنقوش أوضحت خلال مشاركتها عبر تقنية “زوم” للتواصل المرئي في حلقة نقاشية نظمها برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالاشتراك مع مبادرة مبادئ السلام تابعتها صحيفة المرصد إن هذه العملية تتطلب أيضا تضافر الجهود المحلية والدولية لأنها مستمرة وطويلة الأمد.

وأشارت المنقوش إلى وجود رؤية ليبية تهدف إلى دعم الاستقرار في ليبيا وصولًا لبناء سلام مستدام في البلاد من خلال الارتكاز على 3 مسارات رئيسية عسكري أمني واقتصادي وسياسي تبنى على مخرجات مؤتمري برلين 1و2 وقراري مجلس الأمن الدولي 2570 و2571.

وأوضحت المنقوش إن اقتراب موعد إجراء الانتخابات يدفع إلى التركيز على المسار العسكري الأمني في هذه المرحلة لخلق بيئة آمنة للإجراء من خلال إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب والقوات الأجنبية ودعم عمل لجنة الـ10 المشنركة الهادف لتوحيد المؤسسة العسكرية.

وتابعت المنقوش إن إتمام المسار العسكري الأمني يتضمن أيضا التزاما من المجتمع الدولي بدعم هذه العملية والضغط على الأطراف الخارجية التي تسعى لإفشال العملية لتحقيق حالة من عدم التدخل السلبي في الشأن الليبي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية