الآلاف يفرون من بلدة في ميانمار بعد اشتباكات مع الجيش

مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

أفاد سكان ووسائل إعلام أن الآلاف فروا من بلدة في غرب ميانمار، بعد أيام من القتال بين المنشقين المناهضين للمجلس العسكري والجيش، حيث قصف الجنود منازل المدنيين.

تعيش ميانمار حالة من الاضطراب منذ أن أطاح الجيش بحكومة أونغ سان سو كي، في فبراير؛ مما أثار انتفاضةً على مستوى البلاد حاول المجلس العسكري قمعها.

وزادت الهجمات على قوات المجلس العسكري بعد أن دعا المشرعون، الذين أطيح بهم، الجنرالات إلى “حرب دفاعية شعبية” في وقت سابق من هذا الشهر.

قال المتحدث باسم المجلس العسكري، زاو مين ثون، إن الجنود خاضوا معركة مع حوالي مائة من أعضاء مجموعة دفاع محلية بعد “تعرضهم لكمين” في تانتلانج بولاية تشين النائية بالقرب من الحدود الهندية.

بدأ السكان في الفرار بعد أن “بدأ الجنود في إطلاق النار عشوائيا على نوافذ” المنازل في البلدة ، بحسب أحد السكان المحليين طلب عدم ذكر اسمه.

ويبلغ عدد سكان تانتلانغ حوالي 7500 نسمة ، وفقًا لآخر تعداد سكاني.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية