ليبيا الان

وورلد سوشالست: لا بد من محاسبة أوباما وكلينتون لجرائمهما في ليبيا

ليبيا- سلط تقرير تحليلي نشره موقع “وورلد سوشالست” الإخباري الدولي الضوء على نتائج عمل فريق تقصي الحقائق المنشورة مؤخرا حول ليبيا.

التقرير الذي تابعته وترجمته صحيفة المرصد أشار إلى إغفال هذه النتائج لجهات أجنبية دمرت ليبيا في العام 2011 وعلى رأسها الرئيس الأميركي الأسبق باراك أوباما ووزيرة خارجيته هيلاري كلينتون والرئيس الحالي جو بايدن ووزير خارجيته أنطوني بلينكن وكبار المسؤولين الآخرين.

وأضاف التقرير إن هذا التدمير تم من خلال التدخل العسكري لحلف شمال الأطلسي “ناتو” الذي قاد لتفكك الدولة وانتشار الأسلحة والميليشيات التي تتنافس للسيطرة على الأراضي والموارد ما قوض بشدة سيادة القانون في ليبيا.

وتابع التقرير إن أوباما وكلينتون تفاخرا في العام 2011 بتعذيب وقتل العقيد الراحل القذافي بعد أن قالت الثانية: “لقد أتينا ورأينا ومات.

ترجمة المرصد – خاص

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية