الخطوط الجوية الباكستانية تعلّق عملياتها في أفغانستان

مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

أوقفت الخطوط الجوية الباكستانية الدولية رحلاتها إلى العاصمة الأفغانية كابول اليوم الخميس، بعد ما وصفته بالتدخل “المفروض” من قبل سلطات طالبان، بما في ذلك التغييرات التعسفية في القواعد وترهيب الموظفين.

جاء التعليق في الوقت الذي أمرت فيه حكومة طالبان شركة الطيران، الشركة الدولية الوحيدة التي تعمل بانتظام خارج كابول، بخفض أسعار التذاكر إلى المستويات التي كانت عليها قبل سقوط الحكومة الأفغانية المدعومة من الغرب في أغسطس.

وقال متحدث باسم الخطوط الباكستانية: “إننا نعلق رحلاتنا الجوية إلى كابول اعتباراً من اليوم بسبب العبث المفروض من قبل السلطات”.

في وقت سابق، حذرت طالبان الخطوط الجوية الباكستانية وشركة “كام إير” الأفغانية من أن عملياتهما الأفغانية تتعرض لخطر الإيقاف ما لم يتفقوا على خفض أسعار التذاكر ، التي وصلت إلى مستويات بعيدة عن متناول معظم الأفغان.

نظرًا لأن معظم شركات الطيران الدولية لم تعد تطير إلى أفغانستان؛ فقد بيعت تذاكر الرحلات الجوية إلى العاصمة الباكستانية إسلام أباد بما يصل إلى 2500 دولار على الخطوط الجوية الباكستانية، وفقاً لوكلاء السفر في كابول ، مقارنة بما يتراوح بين 120 و 150 دولاراً من قبل.

وقالت وزارة النقل الأفغانية، في بيان، إن الأسعار على الخط يجب “تعديلها لتتوافق مع شروط التذكرة قبل صعود الحركة للسلطة” وإلا سيتم إيقاف الرحلات الجوية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية