ليبيا الان

قزيط: أغلبية الشعب غير مسيسة على الإطلاق ومواطنون بسطاء يريدون العيش في سلام

ليبيا –  رأى  عضو مجلس الدولة الاستشاري بلقاسم قزيط أن هناك مبالغات واسعة لا تستند إلى أدلة فيما يطرحه البعض من قيادات أنصار النظام السابق من تقديرات، حول أنهم يشكلون نسبة 50 إلى 70 في المائة من إجمالي الشعب الليبي، قائلاً: إن أغلبية الشعب غير مسيسة على الإطلاق، وإنهم مواطنون بسطاء يريدون العيش في سلام.

قزيط وفي تصريحات خاصة لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية اليوم الإثنين أضاف: “أنصار النظام السابق يملكون ثقلاً على الأرض، ولكن ليس بالتقديرات المبالغ فيها، صحيح أنهم قد يستطيعون ترجيح كفة أي مرشح حال اتحادهم، لكن هناك شكوك قوية حول هذا”.

واستبعد قزيط تمكن من وصفهم بـ”قيادات تيار أنصار القذافي”، حال تحالفهم مع قوى سياسية أخرى، من تحريك قواعدهم الشعبية لتأييد مرشح تلك القوى، حتى لو كان معتدلًا، أو غير مؤدلج، في حين أنه لو قرر سيف الإسلام الترشح، وسمح له بذلك، فقد يحصد فعليًا أصوات جميع المنتمين لهذا التيار وعندها سيكون سيف قادرًا على خلط الأوراق، وإرباك حسابات باقي المرشحين، حتى إن لم يفز في الانتخابات.

وتوقع قزيط أن يصوت الغرب لسيف الإسلام كونها صاحب الكثافة السكانية الأعلى، إذا ما كان السباق منحصرًا بينه وبين خليفة حفتر، القائد العام للجيش الوطني، (الذي استقال مؤقتًا لخوص هذا السباق، لكنه لا يستطيع الصمود أمام مرشح قوي يمثل مدن الغرب كطرابلس ومصراتة، مثل رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة، إذا ما قرر خوض معركة الانتخابات)، على حد قوله.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية