ليبيا الان

تكتل الوحدة الوطنية النيابي: كثير من مخرجات المؤتمر الوزاري الدولي لا تزيد عن كونها خلاصات للمؤتمرات السابقة

مصدر الخبر / قناة ليبيا الحدث

أوضح تكتل الوحدة الوطنية النيابي، اليوم الخميس، أنه تابع المؤتمر الوزاري الدولي بشأن ما يعرف بـ”مبادرة استقرار ليبيا”، والبيان الذي ألقته وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش، في ختام المحادثات.

التكتل، وفي بيان له تابعته قناتنا، رحّب باتخاذ الحكومة زمام المبادرة لحل الأزمة الليبية والوصول بالبلاد إلى الاستقرار ابتداء ما يسهم في إعادة البلاد إلى سابق عهدها وسيادتها، بعد سنوات من الطواف حول العواصم المختلفة.

وأشاد التكتل النيابي بمجهودات وزارة الخارجية والتعاون الدولي في التنظيم والتنسيق مع الأطراف الداخلية والخارجية لهذا المؤتمر الذي حضره أكثر من 30 دولة وإظهار الدولة الليبية بصورة إيجابية لائقة، مشيراً إلى مضامين ما ورد في بيان وزارة الخارجية بشأن المؤتمر، وما ورد من تقارير حول خلافات حول عدد من نقاط البيان.

ورأى التكتل أن كثير من المخرجات لا تزيد عن كونها خلاصات للمؤتمرات السابقة، وأن ما يثار حول اعتزام البعض إبهام وغموض بعض النقاط المفصلية في استقرار البلاد مثل موعد الانتخابات أو نزع اختصاصات المؤسسات الرسمية لصالحها مثل (حل ونزع سلاح التشكيلات والجماعات المسلحة المقرر للجنة 5+5 لصالح جهة أخرى) مرفوض تماما.

ورحّب التكتل بما تضمنه البيان من التزام الحكومة الليبية بسيادة البلاد ورفض التدخلات الخارجية، واحترام الالتزامات والتعهدات الخاصة بها دوليا وقرارات مجلس الأمن ومخرجات مؤتمري برلين، مستغربا في الوقت ذاته التشديد على العمل من أجل عقد الانتخابات الليبية في موعدها، دون الجزم الواضع بالالتزام بهذا الموعد.

وأكد التكتل النيابي أن استقرار ليبيا هو الهدف الأسمى والمنشود لكافة الليبيين والذي يسعى الجميع إليه ولا تراجع عنه.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الحدث