ليبيا الان

«بوقعيقيص»: بيان مفوضية الانتخابات أكد على أن مجلس النواب ليس طرف سياسي

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

قالت آمال بوقعيقيص، عضو ملتقى الحوار السياسي، “اليوم بيان المفوضية الوطنية للانتخابات موفق جدا في تأكيده على أن مجلس النواب ليس طرف سياسي ولكنه السلطة التشريعية التي تلتزم المفوضية بقوانينها”.

وأضافت «بوقعيقيص»، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:”وكذلك إعلانه عن أن النتيجة النهائية في الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية ستكون مع نتيجة الانتخابات البرلمانية مما يحقق التزامن بين العمليتين ولو بطريق آخر”.

وتابعت؛” ويبقى أن يحدد تاريخ الانتخابات البرلمانية لتتزامن مع الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية سواء تم ذلك بتعديل في القانون أو عبر اللائحة التنفيذية لقانون الانتخابات البرلمانية”.

وختمت موضحة؛ “أخيرًا سينطلق قطار ليبيا نحو الاستقرار ومؤتمر باريس القادم الذي تحضره نائبة الرئيس الأمريكي سيكون السيف الذي في حده الفصل بين الجد والهزل”.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، عماد السايح، كان قد أكد أن الجهاز القضائي هو الذي يحتكم إليه في الخلافات، مشيرا إلى أن المفوضية لن تتساهل مع أي محاولة للتعدي على صلاحياتها.

وقال السائح، خلال مؤتمر صحفي عقده، اليوم الأحد: “اليوم نقدم خطة المفوضية لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، وسيتم غدا تقديم قائمة الناخبين المسجلين لدى المفوضية”.

وأضاف “سنقدم شروط الترشح للانتخابات الرئاسية والتشريعية، فخطة المفوضية تقضي بإجراء الانتخابات الرئاسية والنيابية بالتزامن مع بعضها”.

وتابع “اليوم ستقدم نماذج التزكية للانتخابات الرئاسية، وهذه الخطوات الاستباقية تهدف إلى تسهيل إجراء الانتخابات في موعدها المحدد”.

واستطرد “ستجرى الانتخابات بناء على القانونين الصادرين من مجلس النواب، ومن يشكك في القانونين الانتخابيين عليه الطعن فيهما أمام القضاء، ومازلنا في تواصل مع مجلس النواب لتعديل بعض المواد الفنية في قوانين الانتخابات”.

واستكمل “المفوضية لا تنظر إلى مجلس النواب على أنه طرف سياسي ولكن سلطة تشريعية”، مشددا على أن المفوضية تخطط لفتح باب قبول الترشح للرئاسة والنواب في النصف الأول من الشهر المقبل.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24