ليبيا الان

عبد الله المقري: اجتماع مجلس النواب مع الأتراك فضيحة سياسية من العيار الثقيل

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

وصف المحلل السياسي الليبي عبد الله المقري، اجتماع لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الليبي بعدد من أعضاء مجلس الأمة التركي في 14 أكتوبر الجاري، بأنه «فضيحة سياسية من العيار الثقيل لمجلس النواب».

وقال «المقري» في تصريح على صحيفة «الشرق الأوسط»، إن “تركيا دولة محتلة وتمثل عدواناً صارخاً على الشعب وقواته المسلحة”.

وأوضحت صحيفة الشرق الأوسط، أن عددًا من السياسيين المنتمين لشرق ليبيا أبدوا تعجبهم من تحرك مجلس النواب تجاه الانفتاح على تركيا، قبل إقدامها على سحب قواتها من البلاد، مشيرين إلى أنه “يستوجب على المجلس الانتظار لحين تطهير البلاد من القوات التركية، وبعدها لكل حادث حديث”.

وكان رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، قد نفى في بداية العام الحالي ما ذكره باكير أتاجان عضو الحزب الحاكم في تركيا، حول أن رئيس البرلمان الليبي أرسل مبعوثاً شخصياً إلى أنقرة.

وقال صالح حينها: “نحن لا نتسول ولا نتلقى أوامر من تركيا أو من غيرها، نحن نعمل من أجل أمن واستقرار ليبيا، ولن نتردد في التواصل مع الدول الفاعلة في ملف الأزمة الليبية لتحقيق الأمن لبلادنا”، بحسب «الشرق الأوسط».

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24