ليبيا الان

دراغي: إيطاليا تدعم بقوة الانتقال السياسي والمصالحة في ليبيا

مصدر الخبر / بوابة الوسط

أكد رئيس الوزراء الإيطالي، ماريو دراغي، اليوم الجمعة، إن «إيطاليا تدعم بقوة عملية الانتقال السياسي والمصالحة في ليبيا»، مشيرًا إلى أن مؤتمر باريس المنعقد في 12 نوفمبر الماضي، برئاسة إيطاليا وفرنسا وألمانيا وليبيا والأمم المتحدة، «شدد على وحدة المجتمع الدولي حول هذا الهدف».

وشدد دراغي، مخاطبًا مؤتمر (حوارات المتوسط) الملتئم بالعاصمة روما، على أن «عملية بقيادة ليبية وحدها يمكن أن تقود إلى حل كامل ودائم للأزمة في البلاد»، وفق ما نقلت عنه وكالة «آكي» الإيطالية.

واعتبر الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر الجاري «حدثًا حاسمًا» بالنسبة للمواطنين الليبيين ومستقبل الديمقراطية في البلاد، وحض على ضرورة أن تكون الانتخابات «حرة ونزيهة وذات مصداقية».

– دي مايو يعتبر استقرار ليبيا «التحدي الأكثر إلحاحا» لإيطاليا بمنطقة المتوسط
– بمشاركة الدبيبة.. انطلاق فعاليات «حوارات المتوسط» في روما

وقال: «بهذه الطريقة فقط ستصبح المؤسسات الليبية قوية وذات شرعية ديمقراطية. وهذا يسهل انسحاب المرتزقة والمقاتلين الأجانب» من البلاد.

وفي وقت سابق، الجمعة، اعتبر وزير الخارجية الإيطالي، لويغي دي مايو، أن ​«​التحدي الأكثر إلحاحًا» بالنسبة لإيطاليا في منطقة البحر الأبيض المتوسط هو «تحقيق الاستقرار في ليبيا».

وأمس الخميس، انطلقت فعاليات «حوارات المتوسط»، المبادرة السنوية التي تُروِّج لها وزارة الخارجية الإيطالية والمعهد الإيطالي للدراسات الدولية، والتي تُعقد في روما حتى السبت، وذلك بمشاركة رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، عبدالحميد الدبيبة، وعديد المسؤولين بينهم مفوض الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والأمنية، جوزيب بوريل، ومفوض الاقتصاد، باولو جينتيلوني، ومفوض الاتحاد الأوروبي لسياسيات الجوار والتوسع، أوليفر فارهيلي، ورئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي، ووزير الخارجية الإيطالي، لويغي دي مايو، ووزير الدفاع الإيطالي، لورينزو جويريني، والأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبوالغيط.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط