ليبيا الان

الكتائب المسلحة بطرابلس: نحمل الرئاسي والحكومة تبعات إقالة عبد الباسط مروان

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

أصدرت الكتائب المسلحة في العاصمة بياناً رفضت فيه قرار المجلس الرئاسي إقالة عبد الباسط مروان من منصب آمر منطقة طرابلس العسكرية.

وتحصلت “الساعة 24” على نسخة من البيان الذي وقعت الكتائب المسلحة وهي كل من (كتيبة ثوار طرابلس والقوة الثامنة النواصي وجهاز الردع وكتيبة 42 مشاة والأمن المركزي أبو سليم وغرفة العمليات المشتركة وجهاز الأمن العام والمركزي وكتيبة الشهيدة وآمر قوة الرابع وأمن محور عين زارة ورئيس مكتب الدعم المركزي وكتيبة فرسان جنزور).

وقالت الكتائب المسلحة في بيانها الذي وجهته إلى المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية، إن مروان يحظى بكامل التقدير لدوره في دعم وإعادة بناء المؤسسة العسكرية وشهد بهذه الإنجازات الأعداء قبل الأصدقاء، على حد قوله.

وأعرب البيان عن تفاجؤ الكتائب المسلحة من قرار إقالة عبد الباسط مروان وخضوع المجلس الرئاسي لإملاءات من لا يريد للمؤسسة العسكرية أن اقف على قدميها خدمةً لأجندة خارجية ومكافأة لمن يقوم باقتحام حرمة المنازل وعمليات الخطف الممنهجة والاغتيالات، في إشارة إلى أمر مليشيا “4444” محمود حمزة الذي حاول اختطاف مروان من منزله في وقت سابق.

وحذرت الكتائب المسلحة في رسالتها إلى المجلس الرئاسي والحكومة، من تبعات إقالة عبد الباسط مروان من منصبه، قائلة: “قراركم يعد خضوعا لأجندات كل همها تدمير المؤسسة العسكرية والسيطرة عليها، ونحملكم تبعات قراركم التي لا يحمد عقباها” وفق زعمها.

جدير بالذكر أن المجلس الرئاسي الليبي أصدر أول من أمس الأربعاء قرارين حمل أحدهما رقم (55) والثاني (56) لسنة 2021 بإقالة عبدالباسط مروان من منصبه، وترقية العميد عبدالقادر منصور خليفة إلى لواء، وتكليفه آمراً للمنطقة العسكرية طرابلس.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24