ليبيا الان

العيساوي: على البرلمان الانصياع لاتفاق الصخيرات والتشاور مع مجلس الدولة

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

قال الباحث السياسي عبد القدوس العيساوي، إن تاريخ 24 يناير لإجراء الانتخابات هو موعد آخر سيؤجل، بعد فشل الموعد الأول في 24 ديسمبر الفائت، في ظلّ غياب التوافق السياسي وعدم وجود قاعدة دستورية ودون الرجوع إلى خارطة الطريق، معتبرًا أن ما يحدث “هو العبث بمستقبل ليبيا”.

واعتبر  العيساوي في حديث إلى موقع “العربي” الممول قطرياً، أن المجتمع الدولي لعب دورًا جيدًا في بعض الأحيان، لكنه أخطأ في أمور عدة مع تعنّته في بعض المقترحات وعدم مناقشتها مع الليبيين، مشيرًا إلى أن تحديد مواعيد للانتخابات كان ضمن مقترحاته.

ولفت إلى أن ليبيا تحتاج إلى جسم تشريعي يتوافق عليه الشعب من أجل القبول بمخرجاته كافة، كما أنه بحاجة أيضًا إلى دستور ينظم العملية السياسية والاجتماعية والاقتصادية في البلاد.

وأوضح أنه على مجلس النواب الانصياع للاتفاق السياسي الذي وقّع عليه عام 2016، والتشاور مع مجلس الدولة لإنهاء الخلاف بينهما، حتى لا تصل ليبيا إلى مفترق طرق لا يؤدي إلى حل نهائي للأزمة التي تشهدها.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24