ليبيا الان

اليسير: الدبيبة ليس له قدرة ومستند بشكل كامل على علي الصلابي والجماعة المقاتلة

مصدر الخبر / قناة ليبيا الحدث

قال رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بالمؤتمر الوطني منتهي الولاية عبد المنعم اليسير، إن الجماعات المُسلحة المتحالفة مع توجه سياسي معروف داخل ما يسمى بـ”مجلس الدولة” هي التي تتحكم على الأرض.

اليسير، وفي تصريحات صحفية، أضاف: “الشق المعارض هو جماعة الإسلام السياسي، والإخوان المسلمين ودار الإفتاء وغيره، وهذا الشق يتحكم في مصرف ليبيا المركزي والأموال، ولهم تأثير على الأرض في جماعات مسلحة وهم من أتوا بالدبيبة”.

وتابع: “الحل الوحيد لعمل باشاغا من داخل طرابلس، أن يُقدم تنازلات ويتقلص إلى حجم الدبيبة أو أقل، والمجموعات الدولية ستضغط على باشاغا لينسى قرار “5+5″ بفك التشكيلات المسلحة”.

وأردف اليسير: “الدبيبة ليس له قدرة ومستند بشكل كامل على علي الصلابي والجماعة المقاتلة، ومن الصعب التوقع بأنه سيتمكن بمفرده من المعارضة والتمترس”.

واسترسل: “هناك تشكيلات مسلحة عارضت الصخيرات إلا أنها تمكنت وحصلت على ما تريده، وكان هدفها عدم حدوث الترتيبات الأمنية التي تم الاتفاق عليها في الصخيرات”.

واختتم: “الترتيبات الأمنية كانت تتضمن عدم دخول حكومة الوفاق طرابلس إلا بعد خروج الجماعات المسلحة من العاصمة وتمركزها 100 كم من محيط المدينة ثم يتم جمع سلاحها، وحدث تمترس من تلك المجموعات المسلحة التي لم تقبل بذلك، إلى أن وصلوا للتفاوض مع السراج، بأن يدخل طرابلس وينسى مسألة الترتيبات الأمنية”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الحدث