ليبيا الان

«رابطة ضحايا ترهونة» تعلن التعرف إلى هوية شقيقين ضمن الجثامين المكتشفة بمقابر جماعية

مصدر الخبر / بوابة الوسط

أعلنت «رابطة ضحايا ترهونة»، اليوم الخميس، التعرف بشكل رسمي إلى هوية شقيقين فقد منذ ثلاثة أعوام، ضمن الجثامين المكتشفة في المقابر الجماعية في مدينة ترهونة.

والشقيقان هما ناصر علي خليفة جعاكة من مواليد 1986 في طرابلس، وكان يعمل لحساب نفسه، ومتزوج وله ثلاثة أبناء، ورضا علي خليفة جعاكة من مواليد 1989، وعمل موظفًا بجهاز النهر، وكان متزوجًا ويعول ثلاثة أبناء، وفق بيان الرابطة.

وقالت الرابطة إن «ميليشيا الكاني خطفت في 19 نوفمبر 2019 ناصر ورضا من منزلهما، الكائن بسي الصيد العبانات ترهونة، وغيبتهما قسرًا حتى عُثر عليهما ضمن المقابر الجماعية».

-مكتب النائب العام: مذكرات قبض داخلية ودولية بحق المسؤولين عن جرائم المقابر الجماعية في ترهونة
– «المفقودين»: 278 جثة جرى العثور عليها في ترهونة وجنوب طرابلس
– التعرف على هوية شرطي عثر على رفاته بأحد مواقع المقابر الجماعية في ترهونة

التعرف إلى الجثث عبر الحمض النووي
وعثر على الشقيقين بموقع الزراعة «5 كيلو» في ترهونة في 28 يوليو 2021 وجرى التعرف إلى جثتيهما بمطابقة عينات الحمض النووي مع ذويهما في شهر مارس الجاري في مختبرات الهيئة العامة للبحث والتعرف عن المفقودين، وفق البيان.

وفي فبراير 2021، أعلن مكتب النائب العام، إصدار مذكرات قبض داخلية ودولية بحق المسؤولين عن جرائم المقابر الجماعية التي جرى العثور عليها بمدينة ترهونة، إضافة إلى تعميم أسمائهم لدى كل الجهات الضبطية لتتولى مهمة ضبطهم وتسليمهم لوحدة الضبط بالمكتب «فورًا».

وشرعت الهيئة العامة للبحث والتعرف إلى المفقودين، في الشهر نفسه، في إجراءات اختبارات البصمة الوراثية للتعرف إلى الجثث مجهولة الهوية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط