ليبيا الان

السائح: علاج مرض الجذام متوفر ولا داعي للخوف

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

أكد حيدر السائح، مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض، أن علاج مرض الجذام متوفر ولا داعي للخوف.

وعلق «السائح» في تصريح صحفي، على ما أعلنت مستشفى بئر الاسطى ميلاد، بشأن الحالة التي تم ذكرها، قائلًا إنها” حالة مشخصة من شهر مارس وهي تتماثل للشفاء وبوضع مستقر “.

وأضاف أن تلك “الحالة التي تم أخذ عينة منها البارحة هي لنفس المريض المشخص من شهر

مارس ، وليس لثلاثة مرضى كما كان مکتوبا”، معقبًا أن “عدد الحالات في ليبيا بالكامل هم ثلاثة حالات، 2 في المنطقة الشرقية وحالة واحدة في المنطقة الغربية”.

وشدد «السائح» على أن “المرض تحت السيطرة وعلاجه متوفر ولا داعي للخوف وما يشاع بأنه عودة للمرض ، فهذا غير صحيح لأن هذا المرض من الأمراض المستوطنة في ليبيا والمركز الوطني لمكافحة الأمراض يشتغل وفق خطة استئصال مرض الجذام من البلاد”.

وكان مستشفى بئر الأسطى ميلاد للأمراض الجلدية في مدينة تاجوراء، قد أعلن عودة مرض الجذام في ليبيا، بعد اختفائه خلال السنين الماضية.

وأوضح بيان المستشفى، المنشور عبر حسابها على فيسبوك، أنه “خلال شهرين استقبلنا حالة جذام، ويعتبر هذا الأمر خطير بعد أن انقرض خلال السنوات الماضية ولم يتم تسجيل أي حالة، ولكن للأسف رجع من جديد وهذا شيء محزن الحقيقة”.

وختم البيان موضحًا أنه؛ “بعد التأكيد من رئيسة اللجنة العلمية اتضح ثلاثة عينات لحالة واحدة وتم تسجيل حالة واحدة منذ شهرين”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24