ليبيا الان

الحكومة المكلفة من «النواب»: تونس لم تطلب مغادرة باشاغا أراضيها

مصدر الخبر / بوابة الوسط

نفت وزارة الخارجية بالحكومة المكلفة من مجلس النواب، اليوم السبت، ما تردد عن اعتراض تونس على تواجد الحكومة ورئيسها فتحي باشاغا على الأراضي التونسية، ومطالبة سلطات «البلد الشقيق» بمغادرة باشاغا أراضيها.

ووصفت الوزارة في بيان، هذه الأنباء بـ«الزائفة، التي لا تعدو إلا أن تكون إشاعات مغرضة، تستهدف العلاقات الثنائية المتميزة بين الحكومة الليبية ونظيرتها التونسية، كما أنها تحاول تشويه الدور المتميز والمواقف التاريخية للشقيقة تونس تجاه الشعب الليبي».

حكومة باشاغا: تونس قدمت لنا  التسهيلات الأمنية واللوجستية
وأكد البيان أن حكومة باشاغا «في حالة تنسيق وتشاور مستمر مع الحكومة التونسية»، مشيرًا إلى تقديم الجانب التونسي «تسهيلات لوجستية وأمنية للحكومة الليبية أثناء تواجدها في تونس».

– الدبيبة يزور تونس الثلاثاء المقبل رفقة وفد وزاري
– حكومة باشاغا: نركز على 5 نقاط.. وهذه رؤيتنا للوصول إلى الانتخابات
– جريدة «الوسط»: النفط رهينة الصراع السياسي على السلطة

ومع عدم مقدرتها على العمل من تونس، عقدت حكومة باشاغا اجتماعها الأول في مدينة سبها الخميس الماضي، وقالت إنها يمكن أن تعقد الاجتماع في أي مدينة، وأن دخول طرابلس ليس أولوية عاجلة، مشددة على ضرورة العمل المباشر على الأرض، وليس عن بعد.

نزاع باشاغا والدبيبة.. وبينهما تونس
والتقى باشاغا في تونس خلال الفترة الأخيرة عدداً من المسؤولين العسكريين من الغرب؛ فيما حاول غريمه عبدالحميد الدبيبة، رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، أن يجذب إليه الجانب التونسي، فالتقى مع السفير التونسي لدى ليبيا، الأسعد العجيلي، بحضور آمر قوة مكافحة الإرهاب اللواء محمد الزين، الأمر الذي اعتبره بعض التونسيين «مرفوضا».

ونتيجة لذلك اللقاء، طالب مجلس النواب برئاسة عقيلة صالح، في خطاب موجه للبعثات الدبلوماسية والإدارات في عموم ليبيا، الثلاثاء الماضي، بعدم التعامل أو التخاطب باسم حكومة الوحدة الوطنية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط