ليبيا الان

الباروني: ليبيا بحاجة لتفعيل دور البرلمان لخلق دستور أو قاعدة دستورية ينطلق منها الاستحقاق الانتخابي

ليبيا – علق عميد كلية القانون والعلوم السياسية في جامعة نالوت إلياس الباروني على التجديد الأممي لأهمية الحفاظ على الهدوء وإعادة البلاد لمسار إجراء الانتخابات، حسب التصريحات الاخيرة لستيفاني ويليامز، معتبرًا أنهم يعملون على ضبط النفس والتزام جميع الاطراف بالهدوء والحوار.

الباروني قال في تصريح لقناة “ليبيا بانوراما” أمس السبت تابعته صحيفة المرصد: إن البلاد بحاجة لأكثر من ذلك، وهو تفعيل دور البرلمان في إنهاء هذه المراحل لخلق دستور أو قاعدة دستورية ينطلق منها الاستحقاق الانتخابي، سواء على المستوى البرلماني أو الرئاسي.

وتابع: “رأينا التبعات في المدد السابقة التي قام بها البرلمان في اختيار حكومة أخرى على غرار حكومة الوحدة الوطنية، في ظل الصمت المقيت من قبل الدول الكبرى، خاصة الولايات المتحدة التي نحتاج الآن لدعم حكومة الوحدة الوطنية التي كانت الولايات المتحدة الأمريكية من ضمن الدول التي أشرفت على العملية الانتخابية التي انتهت من قبل لجنة الـ75 “.

ورأى أن دور هذه الدول خاصة الولايات المتحدة لا ترتقي للمستوى المطلوب بالتالي ينبغي على هذه الدول أن تساعد الشعب الليبي في تنفيذ هذا الاستحقاق، من خلال القوانين التي كانت تسعى حكومة الوحدة الوطنية “حكومة تصريف الأعمال” لاعتماده من قبل القوة الفاعلة في المشهد الليبي.

كما لفت إلى أن مفوضية الانتخابات عبارة عن جهاز أو مؤسسة تقوم على تهيئة الأوضاع من الناحية اللوجستية والفنية، لكن ينبغي على الحكومة توفير الدعم اللوجستي والمالي، وأهم النقاط هو الدعم الأمني والدفاعي لإنجاح هذه العملية، لكن الطرف الآخر سواء البرلمان أو حفتر لا يريدون إنجاح هذه العملية، زاعمًا أن هناك عدم مصداقية من هذه الأطراف وهم يسعون لإفشال العملية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية