ليبيا الان

داعش يعاود ظهوره في الجنوب الليبي عبر نشر صور مقاتليه

مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

يتحرك مقاتلو داعش في بعض المواقع الصحراوية جنوب ليبيا التي يصعب مراقبتها أو مطاردتهم فيها، منذ طرد التنظيم الإرهابي من مدينة سرت عبر عملية البنيان المرصوص في نهاية سنة 2016، وقد نفذ التنظيم بين الحين والآخر هجمات إرهابية استهدفت خاصة معسكرات تابعة للجيش الوطني.

ونشر تنظيم داعش الإرهابي صوراً جديدة لمقاتليه -الأربعاء- يتناولون وجبة الإفطار عنونها بــ”يوميات جنود الخلافة في شهر رمضان بولاية ليبيا”، فيما تعمّد جميع المقاتلين إخفاء وجوههم، كما نشر التنظيم صوراً لأنواع مختلفة من الأسلحة التي يمتلكها.

يُذكر أن أخبار التنظيم عادت قبل أسبوع لتتصدر المشهد الأمني في البلاد، بعدما أعلن مسؤوليته عن هجوم إرهابي بسيارة مفخخة، استهدف معسكراً لكتيبة طارق بن زياد قرب بلدة أم الأرانب جنوبي مدينة سبها، أسفر عن جرح 3 عناصر من الوطني وخسائر مادية.

كما حاولت جماعات تابعة لداعش التسلل إلى بلدة غدوة قرب مدينة سبها، في عملية تصدّى لها الجيش بعد اشتباكات أسفرت عن جرح عنصرين إرهابيين، ومصادرة أسلحة ومتفجرات كانت بحوزة الإرهابيين.

وتجدر الإشارة إلى أن قوات الجيش الوطني قد أطلقت عملية عسكرية واسعة في الجنوب الغربي، لملاحقة الخلايا الإرهابية التابعة لتنظيم داعش المتمركزة في المنطقة، إثر تجدد هذه العمليات.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية