ليبيا الان

التكبالي: جعلوا عيدنا قرقعة سلاح وتهريب مساجين بدل حلوى الأفراح

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

علق علي التكبالي، عضو مجلس النواب، على واقعة التمرد المسلح الذي حدث في سجن مليتة الواقع، الواقع بين العجيلات وزوارة، فجر يوم العيد الإثنين وتهريب عدد من المساجين

وقال التكبالي، في تغريدة له عبر تويتر، “جعلوا عيدنا قعقة سلاح وتهريب مساجين، بدل حلوى الأفراح وشذى الياسمين”، مردفًا “أنبكي على عصر الظلام أم على سيادة المجرمين؟”.

وكانت مديرية أمن السهل الغربي، قد قالت مساء الإثنين، إنها “شكلت فريق عمل للبحث والتحري وضبط الفارين، حيث أن أغلبهم من مرتكبي الجرائم الخطيرة وبالفعل تمكن منتسبي المديرية من ضبط عدد 15 من المساجين الفارين من مؤسسة مليتة”.

وأكدت أن ذلك جاء بناء على ما حصل فجر اليوم الإثنين 2022/5/2 بمؤسسة الإصلاح والتأهيل مليتة من واقعة تمرد مسلح للمساجين داخل المؤسسة والذي نتح عنه فرار العديد من السجناء إلى داخل الحدود الإدارية لمديرية أمن السهل الغربي.

وتابع البيان:” نظرا للمجهودات التى قام بها الأعضاء يتقدم مدير أمن السهل الغربي بخالص الشكر والتقدير إلى كافة منتسبي مديرية أمن السهل الغربي من ضباط وضباط صف وأفراد المكلفين بهذا العمل على ما قاموا به من مجهودات فمزيدا من العمل لضبط باقي السجناء الفارين.

وأهابت مديرية أمن السهل الغربي، بكافة المواطنين، التحلي بروح الوعي والمسؤولية بإبلاغ الجهات الأمنية المختصة بمديرية أمن السهل الغربي عن اي معلومات من شأنها أن تؤدي إلى ضبط الفارين من العدالة وعدم التستر عن أي أحد منهم لما في ذلك من الالتزام بروح المواطنة والتي ينبغي أن يتسم بها المواطن الصالح في الإبلاغ عن أي مخالفات أو هؤلاء الفارين من العدالة حتى يتمكن أهل الاختصاص من تطبيق القانون .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24