ليبيا الان

الشحومي: في حال إقرار البرلمان للموازنة يُلزم المركزي بتنفيذها والصرف للحكومة المعتمدة

مصدر الخبر / قناة ليبيا الحدث

قال أستاذ التمويل بجامعة نوتنجهام ترنت ببريطانيا ومؤسس سوق المال الليبي سليمان الشحومي إن مؤسسات الدولة بشكل عام معنية بتنفيذ صرف الموازنة بعد إقرارها من البرلمان، وبشكل خاص يلتزم البنك المركزي بالخطوة.

الشحومي وفي تصريحات خاصة لوكالة “سبوتنيك” الروسية أضاف: “أن الموازنة الحكومية لم تكن معتمدة في السابق، حيث تعاطت حكومة الوفاق الوطني في السابق مع البنك المركزي لإقرار الترتيبات المالية بالاتفاق مع الجهة الرقابية وهي ديوان المحاسبة، بسبب عدم وجود ميزانية مقرة بقانون من البرلمان”.

وأوضح أنه حال إقرار البرلمان للموازنة، يلزم المركزي بتنفيذها والصرف للحكومة المعتمدة من البرلمان، وحينها تصبح القرارات الصادرة من حكومة الدبيبة غير قابلة للتنفيذ باعتبار انعدام الصفة أو الآلية لتنفيذ أوامر الصرف أو القرارات.

ورأى أن المركزي لن يكون أمامه أي خيارات بشأن الصرف لحكومة الدبيبة، حيث أنه ملزم بتنفيذ قرارات البرلمان.

الشحومي فند العوائق اللوجستية والفنية بشأن تطبيق صرف الموازنة للحكومة الليبية برئاسة فتحي باشاغا والتي تتمثل في بقاء حكومة عبد الحميد الدبيبة منتهية الولاية في العاصمة طرابلس. لافتًا إلى أن الخطوة تزيد الضغط على حكومة الدبيبة للخروج من المشهد في ظل انحسار الإيرادات النفطية، الأمر الذي قد يدفع المركزي للتعاطي بشكل رسمي مع الحكومة الجديدة وفقًا للقانون والتشريعات التي تتبع عملية إقرار الموازنة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الحدث