ليبيا الان

المحيشي: حكومة باشاآغا لن تستطيع دخول طرابلس وقيادة المرحلة

ليبيا – رأى المحلل السياسي الليبي إسماعيل المحيشي أن المشهد السياسي الليبي ما زال معقدًا إلى حد الآن، فحكومة عبد الحميد الدبيبة لم تعترف بلحكومة لمكلفة من البرلمان برئاسة فتحي باشاآغا، وأصبح المقر الرئيسي لهذه الحكومة سرت، وهو ما يفرضه الواقع والجغرافيا السياسية، لكن ما زالت الإشكالية معقدة.

المحيشي وفي تصريحات خاصة لموقع “إرم نيوز” ، أكد أن المصرف المركزي لم يعترف بعد بحكومةبشاآغا، وما زالت حكومة الدبيبة هي التي تسير الأمور من العاصمة طرابلس، وكل المؤسسات السيادية ما زالت تتلقى التعليمات من الدبيبة، الذي يقوم بتحركات لتعزيز مكانته، رغم أن حكومته لا يمكن أن تقدم أي شيء إيجابي لليبيا، ولن تستطيع توحيد المؤسسات حسب الأهداف التي جاءت من أجلها الحكومة، بحسب قوله.

وأضاف: “باشاآغا يحاول توخي الطرق السلمية والدبلوماسية، لكن في تقديري أن حكومة باشاآغا لن تستطيع دخول طرابلس وقيادة المرحلة، وبالتالي لا بد من القيام بجولة من المفاوضات لاختيار شخصية جديدة؛ لأنني لا أتوقع أن هاتين الحكومتين لهما القدرة على تقديم شيء لليبيا وللشارع السياسي”.

المحيشي ختم تصريحه: “الليبيون يحمّلون البعثة الأممية المسؤولية؛ لأن هذا الانقسام سيكون له ارتداداته على المشهد السياسي والأمني وحتى الإقليمي”، وفق تأكيده.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية