ليبيا الان

بوفايد: المشري باع مشروع الدستور

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

قال إدريس بوفايد، عضو مجلس الدولة الاستشاري، إن: “رئيس مجلس الدولة خالد المشري رهينة بيد صوان وكعوان لقرب الانتخابات الدورية بالمجلس الأعلى للدولة ومتواطيء معهم في بيع (مشروع الدستور الليبيى المنجز) وبيع دماء الشهداء للإنقلابيين بياعين وبيوع عيني عينك” وفق تعبيره.

أضاف بوفايد على فيسبوك: “على كل القوى الليبية الحية بكل مدننا وقرانا ردع هؤلاء الباعة اليوم قبل الغد وعلى البعثة الأممية المتواطئة أيضاً الكف من تجاوز حدودها ووصايتها على الشعب الليبي الأبي الراشد”.

وتابع قائلًا: “المشري والبعثة يدلسان ويلبسان على الليبيين واللجنة التي يتحدثون عنها تعمل على الانقضاض على (مشروع الدستور الليبي المنجز) وتفكيكه ونسفه تماماً وليس للوصول لقاعدة دستورية للانتخابات كما يزعمون كذباً وزوراً وبهتاناً وكل ذلك خضوعاً وخنوعاً لعقيلة صالح ومن وراءه ورغبةً في التمديد لمصالح أنانية شخصية مريضة” وفق تعبيره.

واختتم: “مجلس الدولة مُنع حتى الآن من عقد جلسة عامة لتقييم الحوار البائس ولم يأخذ قرار بعودة لجنته للقاهرة أصلاً والمشري يمارس وصاية صوان – كعوان على المجلس بالإنابة. سنسمي قريباً الأشياء بمسمياتها فليحذر المغامرون باللجنة أو بخارجها” على حد تعبيره.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24