ليبيا الان

لليوم الـ49.. مصير مراسل 218 لايزال مجهولاً

مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

تواصل السلطات المحلية من مدنية وأمنية وعسكرية في مدينة سرت صمتها المطبق لليوم الــ 49 على التوالي من اختطاف الصحفي الليبي علي الريفاوي مراسل قنوات 218، الذي احتجزته عناصر تنتسب لجهاز الأمن الداخلي في سرت، دون أي وجه حق أو مسوغ قانوني لذلك، رغم كل مناشدات إدارة القناة ومن تضامن مع الريفاوي من جمعيات حقوقية محلية ومنظمات دولية وحكومات دول عدة لإطلاق سراحه فوراً، لكن دون جدوى.

لليوم التاسع والأربعين تتمادى الأجهزة الأمنية والسلطات كافة بصمتها المريب، إزاء هذا الخرق الصارخ لحقوق الإنسان وحقوق المواطنة وحرية الصحافة والتعبير، التي أسنتها المواثيق الدولية وكفلتها شعوب العالم.

يشار إلى أن الصحفي الليبي علي الريفاوي عُرف عنه طيلة عمله مراسلاً تلفزيونياً وصحفياً مهنياً في سرت، التزامه بميثاق الصحافة ونزاهة العمل الإعلامي دون أي أية شبهات تهدد عمله في ظل الفوضى التي تشهدها البلاد، بل يمارس وظيفته في تغطية أخبار البلدية ونقل نشاطات الناس واهتماماتهم ومعاناتهم.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك