ليبيا الان

المحجوب يعلق على “أحداث طرابلس”

مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – متابعات  

قال مدير إدارة التوجيه المعنوي في الجيش الوطني، اللواء خالد المحجوب، اليوم الثلاثاء. إن دخول رئيس الوزراء المكلف من قبل البرلمان، فتحي باشاغا، إلى طرابلس كان “سلميا”. مشيرا إلى أن تواجد المجموعات المسلحة في عدد من المناطق الليبية يعد “مشكلة أمنية مستمرة”.

وذكر المحجوب، في حوار مع “سكاي نيوز عربية” كان دخول باشاغا بشكل سلمي، لكن بعد الهجوم عليه. قرر الانسحاب حفاظا على الأرواح.. وبالتالي، لم تكن هناك أية مواجهة أو معركة”.

وأضاف “تواجد المجموعات المسلحة مشكلة أمنية مستمرة.. المشكلة أن الحكومات المتعاقبة قامت بزيادة قدرات هذه المجموعات المسلحة المتغولة داخل العاصمة وأصبحت عندها مناطق نفوذ”.

وتابع “نحن مستمرون في بناء القوات المسلحة والجيش يدرك خطورة المرحلة. ولهذا تفادى التدخل المباشر في العاصمة من أجل مصلحة ليبيا العليا ومصلحة الليبيين”.

وأوضح المحجوب “نحن حتى الآن مع أفضل الحلول وهي الجسم الشرعي، أي مجلس النواب وقراراته. دون أن نتدخل أو نكون مع أي طرف للحفاظ على المؤسسة العسكرية”.

وشدد على أن “القوات المسلحة تنأى بنفسها عن التدخل في الشأن السياسي حتى لا تفاقم الأزمة”.

وفي وقت سابق من الثلاثاء، أعلن مكتب باشاغا أنه غادر طرابلس بعد ساعات من محاولته دخول المدينة. الأمر الذي أدى إلى اندلاع اشتباكات عنيفة بين كتائب موالية لحكومته ضد مليشيات تابعة لحكومة الدبيبة .

وحاول باشاغا مرارا تولي رئاسة الحكومة في طرابلس، لكن الحكومة المنتهية ولايتها برئاسة عبد الحميد الدبيبة، ترفض تسليم السلطة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24