ليبيا الان

سهيل الغرياني عن «بيان أعيان وأهالي سوق الجمعة»: الله غالب على أمره

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

انتقد سهيل الغرياني، مدير قناة «التناصح» ونجل المفتي المعزول الصادق الغرياني، بيان أعيان وقادة ومكونات سوق الجمعة، الذين أعلنوا فيه رفض تخوين مصطفى قدور ودعم بقاءه في منصبه نائبا لرئيس جهاز المخابرات العامة.

وقال الغرياني الصغير، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” بيان أعيان سوق الجمعة، كنا نتمنى من العقلاء أن يخرجوا وينكروا الظلم الواقع في سجن سوق الجمعة، ويتبرؤون من الظالمين”، على حد تعبيره.

وأضاف:” الشيخ عبد الحكيم المشري والشيخ عمر العاقل وغيرهم من الشرفاء مسجونين ظلما، وكل المسؤولين لديهم علم، لكن لا أحد يستطيع أن ينبس ببنت شفة، والله غالب على أمره”، على حد قوله.

وكان عدد من أعيان ومشايخ وأهالي وسوق الجمعة، رفضوا، في بيان لهم، تخوين آمر كتيبة النواصي مصطفى قدور، ويدعمون بقاءه نائبًا لرئيس جهاز المخابرات

وأضاف البيان:” العشرات من رجال سوق الجمعة نادوا برفض تخوين العقيد مصطفى قدور، ودعم بقائه في منصبه بعيدا عن إلقاء التهم والمزايدات”.

ولفت البيان، إلى أن المزايدات تهدف لخلق الفتنة وبث الفرقة وغض الطرف عن نجاحات الثوار.

وتابع البيان:” ندعم وجود الثوار المخلصين في الأماكن الحساسة السياسية والأمنية والعسكرية من أجل الحفاظ على المؤسسات وهيبتها بصفتهم وقادتهم، أمام سيل النقد الهدام من الذين همهم إخماد الثورة وقمع صوت الأحرار”.

وشدد البيان، على أن الوضع الأمني في ليبيا يهدد بمزيد من التصعيد والانقسام.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24