ليبيا الان

الإرهابي “سهيل الغرياني” يحرض أهالي سوق الجمعة ضد الردع

مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – متابعات

هاجم سهيل نجل مفتي الدم الصادق الغرياني، ومدير قناة “التناصح” أهالي سوق الجمعة بطرابلس، بسبب بيانهم الصادر. في وقت سابق، الذي أعلنوا خلاله رفضهم للحرب في طرابلس

وقال سهيل الغرياني مخاطبا أهالي سوق الجمعة: “كنا ننتظر منكم أن تخرجوا وتنكروا ظلم سجن سوق الجمعة “. سجن قوة الردع ومايفعلونه في ثوار شورى بنغازي داخل هذا السجن.

وأضاف: ”الشيخ عبد الحكيم المشري والشيخ عمر العاقل وغيرهم من الشرفاء مسجونين ظلما. وكل المسؤولين لديهم علم، لكن لا أحد يستطيع أن ينبس ببنت شفة. والله غالب على أمره”، على حد قوله.

الجدير بالذكر أن عبد الحكيم المشري وعمر العاقل متهمان في اغتيال عدد من الأشخاص.

وفي وقت سابق، أصدر أعيان وأهالي سوق الجمعة، في بيان، رفض تخوين مصطفى قدور. ودعم بقائه في منصبه كنائب لرئيس جهاز المخابرات.

وفي سياق منفصل، وعلق نجلي مفتي الدم الغرياني على فيديو في فبراير 2016 حول الحرابة وطرق علاجها.

قال في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” قطع طريق الزاوية هو من الحرابة والتمشيط. داخل مناطق طرابلس هو من الحرابة، وقفل النفط من الجضران هو حرابة ”.

واعتبر أن من أولى أولويات رأس الدولة هو المحافظة على طرقات الناس وأرزاقهم وحمايتها من قطاع الطرق والمجرمين.

وأضاف في رد غير مباشر على رئيس الحزب الديمقراطي محمد صوان: “الفتوى ليس ما يطلبه المشاهد. الفتوى هي التوقيع عن رب العالمين ببيان حكم الله في الأرض”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24