ليبيا الان

الهلباوي: التحدي الأكبر أمام الدولة الليبية الآن هو إعادة بناء البنية التحتية المتهالكة

ليبيا – قال الباحث الاقتصادي فاروق الهلباوي إن التحدي الأكبر أمام الدولة الليبية الآن هو إعادة بناء البنية التحتية المتهالكة نتيجة الحروب والعمليات العسكرية المتكررة في الفترة الماضية.

الهلباوي وفي تصريحات خاصة لموقع “سكاي نيوز عربية” أشار إلى أن ثاني أكبر تحدٍّ هو استمرارية الوضع المالي الصعب، حيث تسبب وقف صرف مرتبات العاملين في عدد من الشركات التابعة إلى أكثر من 5 أشهر، في توقف العمل بالموانئ وبالشركة الوطنية للحفر وشركة التموين وشركة الجوف للتقنية، بالإضافة إلى شركة شمال إفريقيا للاستكشاف، والشركة الليبية النرويجية للأسمدة، وتعرض ميناء السدرة في برقة شرقي ليبيا، أكبر موانئ النفط في البلاد، لخسائر متكررة نتيجة الحروب منذ عام 201، والتي نتج عنها حرق مجموعة كبيرة من حظائر الخزانات خلال فترة ما بين عامي 2013 و2014، ضمن معارك شنتها ميليشيات تابعة لمصراتة غربًا، بغرض السيطرة على منابع وموانئ تصدير النفط في الشرق الليبي.

وأضاف الهلباوي: “أما ثالث تحدٍّ فهو زيادة الصادرات النفطية الليبية بعد الاستقرار السياسي والمنافسة مع الأسواق المجاورة، في ظل الزيادة المستمرة في الطلب والقرارات المتكررة من منظمة أوبك بزيادة الطلب”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية