ليبيا الان

الدبيبة يؤيد مخرجات ملتقى سلوق: نعم لإنهاء كل الأجسام الحالية عبر الانتخابات

مصدر الخبر / بوابة الوسط

عبر رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، عبدالحميد الدبيبة، السبت، عن تأييده لمخرجات ملتقى «المكونات الاجتماعية في برقة» الذي انعقد في مدينة سلوق.

وخلص الملتقى إلى سبع توصيات لخروج ليبيا من أزمتها، على رأسها التخلص من جميع الأجسام منتهية الولاية، والتحذير من اللجوء إلى «التصعيد عبر العصيان المدني» حال عدم إجراء الاستحقاقات الانتخابية في موعد أقصاه نهاية العام الجاري.

وقال الدبيبة عبر حسابه على موقع «تويتر»: «تابعت بكل اهتمام اجتماع أعيان برقة في مدينة سلوق»، وأضاف: «أحييهم وأضم صوتي لهم: لا للمراحل الانتقالية ونعم لإنهاء كل الاجسام الحالية عبر الانتخابات».

– بينها التخلص من الأجسام منتهية الولاية وإجراء الانتخابات بنهاية العام.. 7 توصيات لملتقى «المكونات الاجتماعية ببرقة»

ملتقى سلوق يهدد بـ«العصيان المدني» حال عدم إجراء الانتخابات بنهاية العام
وشدد البيان الصادر عن ملتقى سلوق، على وحدة التراب الليبي، وحرمة الدم الليبي، وقدسية المجتمع وسيادة الدولة وهيبتها، ومحاربة كل أشكال التطرف والعنف بين الأخوة، والسعي لتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة عبر الحوار المجتمعي العام، ونبذ خطاب الكراهية الداعي لمزيد التمزق والتشظي ولملمة وتضميد جراح الوطن.

وأكد ضرورة التشديد على المضي قدمًا في استكمال الاستحقاقات الانتخابية الرئاسية والبرلمانية المتزامنة في مدة أقصاها نهاية هذا العام 2022، ورفض اعتماد مراحل انتقالية جديدة، محذرًا من أنه إذا لم يتم الوصول إلى الاستحقاق الانتخابي الرئاسي والبرلماني في المدة المحددة في هذا البيان «فإننا سنلجأ إلى التصعيد باستدعاء الشارع للعصيان المدني».

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط