ليبيا الان

القطراني يبحث مع مراقبي تعليم المنطقة الشرقية الصعوبات التي تواجه العملية التعليمية

العنوان – بنغازي

التقى نائب رئيس الوزراء بالحكومة الليبية علي القطراني، السبت مراقبي تعليم المنطقة الشرقية لمناقشة المشاكل التي تواجه سير العملية التعليمية خاصة في المنطقة الشرقية.

وناقش الاجتماع بمقر ديوان رئاسة الوزراء بمدينة بنغازي أزمة الكتاب ، وجائحة كورونا ، والعجز في المعلمين، واحتياجات المؤسسات التعليمية، وتجهيزها بالمعامل والإدراج ومعدات الطبع والتصوير، والمطالبة بالأسئلة الاسترشادية من قبل الطلاب.

واطلع المجتمعون القطراني على المشاكل التي تسببت فيها عملية التهميش من قبل حكومة الوحدة منتهية الولاية في المنطقة الشرقية والجنوبية، وماترتب عليها من إيقاف لمنظومة الامتحانات بمدينة البيضاء.

وطالبوا الحكومة الليبية بالمحافظة على المنظومة وتفعيلها وحماية أرشيف الوزارة من خلال تكوين لجنة لاستلامه ومتابعته، مؤكدين مساعيهم لإنقاذ ما يمكن إنقاذه لتصحيح مسار العملية التعليمية بالمنطقة ، وإجراء الامتحانات في موعدها المقرر في الخامس والعشرون من يونيو الجاري.

وتطرق الاجتماع أيضاً للجوانب المالية للمعلمين الذين لم يتقاضوا مستحقاتهم المالية منذ شهر أكتوبر من السنة الماضية والتسويات والترقيات، ومستحقات حرس المؤسسات التعليمية.

وأكد القطراني وقوفه مع قطاع التعليم وعلى إجراء الامتحانات في موعدها المحدد، في الخامس والعشرون من يونيو الجاري.

ودعا إلى التواصل مع وزير التعليم بالحكومة الليبية جمعة الجديد للجلوس مع مراقبي التعليم، والاستماع  للمشاكل والصعوبات والعراقيل التي تواجههم ، وإيجاد الحلول المناسبة لها.

وشدد نائب الرئيس على ضرورة إنشاء ديوان للتعليم بالمنطقة وتكليف وكيل له لحلحلة  كافة العراقيل التي تواجه قطاع التعليم.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة العنوان الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة العنوان الليبية