ليبيا الان

النيابة العامة تكشف ملابسات تحرير الطفل مصطفى البركولي

مصدر الخبر / بوابة الوسط

كشفت النيابة العامة، مساء اليوم الإثنين، ملابسات تحرير الطفل مصطفى إبراهيم البركولي، الذي خُطف من أمام منزله في حي الجديد بمدينة سبها العام الماضي، لإجبار أسرته على دفع الفدية.

وأفادت النيابة، في بيان نشرته عبر صفحتها على «فيسبوك»، بأن مكتب النائب العام تلقى بلاغًا في 14 يوليو 2021، عن واقعة خطف الطفل مصطفى إبراهيم البركولي وحجز حريته بالقوة من قبل مجهولين، بقصد الحصول على كسب غير مشروع مقابل إطلاقه.

تحليل البيانات.. وتحديد الجناة
وباشرت النيابة، منذ ذلك الحين، إجراءات تحليل البيانات المتوافرة، ورصد نشاط المشتبه بارتكابهم الواقعة وتتبعهم، حيث قدم قسم ضبط شؤون المعلوماتية والاتصالات بمكتب النائب العام المعلومات اللازمة لجهات التحقيق في الواقعة.

– الطفل مصطفى البركولي يعود لأهله بعد أكثر من عام على خطفه (فيديو)

وأضاف البيان أن الإجراءات ذات الطابع القضائي أسفرت عن «إثبات ارتكاب جريمة الخطف من قبل أربعة جناة، مع تحديد هوياتهم تحديدًا نافيًا للجهالة؛ وجرى ضبط الجناة وإحضارهم من قبل أعضاء الوحدات العسكرية والجهات الضبطية العاملة في مدينة سبها».

وتابع البيان: «كان الجناة عند ضبطهم متلبسين بارتكاب جريمتي خطف أخريين؛ وحيازة متحصلات جرائم سرقة بالإكراه؛ عمدوا إلى تكرار ارتكابها في أوقات مختلفة».

تعذيب ومعاملة مهينة لدفع الفدية
كما أسفرت الإجراءات، وفق النيابة العامة، عن «تحديد مكان حجز الضحية، وتحديد أساليب التعذيب والمعاملة القاسية والمهينة واللاإنسانية التي مورست عليه لغرض حمل أسرته على دفع الفدية؛ وتحديد هوية من تدخل في استمرار حالة استضعافه بحجز حريته».

واختتم البيان بأن المستشار النائب العام «وجه باستمرار نشاط تعقب مرتكبي الجريمة- الذين لم تصل إليهم يد السلطة العامة- حتى تقديمهم للمحاكمة».

تحرير مصطفى البركولي
وليلة أمس الأحد، ظهر الطفل مصطفى إبراهيم البركولي في مقطع فيديو رفقة آمر منطقة سبها العسكرية (التابع للقيادة العامة) اللواء فوزي المنصوري. وقال المنصوري في التسجيل إن «الكتيبة 676 التابعة لقوات القيادة العامة نجحت في تحرير الطفل»، مشيدًا بجهود «النائب العام الصديق الصور، ومكتب النائب العام في متابعة هواتف الخاطفين وإمداد قوات القيادة العامة بالمعلومات».

وفي فبراير الماضي، قال نائب رئيس مجلس النواب، احميد حومة، خلال جلسة لمجلس النواب، إن الخاطفين طلبوا أموالًا ضخمة من أسرته، كما أرسلوا إلى الأسرة مقاطع صوت وفيديو تظهر تعرض الطفل للتعذيب.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط