عاجل ليبيا الان

النفط يمحو مكاسبه بتأثير من تداعيات رفع الفائدة الأميركية

مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز

محت أسعار النفط مكاسبها المبكرة، لتنخفض بعد يوم من التراجع الشديد الذي نتج عن رفع معدلات الفائدة الأميركية لكن ما زال الاهتمام ينصب على نقص المعروض.

وبحلول الساعة 0906 بتوقيت غرينتش، هبطت العقود الآجلة لخام برنت 45 سنتا ما يعادل 0.4 بالمئة إلى 118.06 دولار للبرميل، في حين نزلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 44 سنتا حوالي 0.4 بالمئة إلى 114.87 دولار للبرميل.

وظل الخامان بدرجة كبيرة داخل نطاق أسعار الجلسة السابقة.

وانخفضت الأسعار بأكثر من اثنين بالمئة أمس بعدما رفع الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) معدلات الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في أكبر زيادة منذ 1994.

 وتراجع مؤشر الدولار عن أعلى مستوياته منذ 2002 أمس الأربعاء، مما خفف ضغوط الخفض على أسعار النفط.

ويجعل ارتفاع الدولار النفط أعلى ثمنا لحائزي العملات الأخرى ويحد من الطلب.

وظل تركيز المستثمرين منصبا على قلة الإمدادات وتعافي الطلب بعدما حدت العقوبات الغربية من صادرات النفط الروسية.

وفي ليبيا انهار الانتاج إلى ما بين 100 ألف و150 ألف برميل يوميا، وفقا لما ذكره متحدث باسم وزارة النفط يوم الثلاثاء، ويمثل ذلك نسبة ضئيلة من الانتاج الذي بلغ 1.2 مليون برميل يوميا العام الماضي.

ويضر ذلك بالمعروض الشحيح بالفعل، في حين توقعت الوكالة الدولية للطاقة أن يزيد الطلب بدرجة أكبر في 2023 ليرتفع بأكثر من اثنين بالمئة إلى 101.6 مليون برميل يوميا.

ومن المتوقع أن تتلقى الأسعار دعما كذلك من تعافي الطلب على النفط في الصين مع تخفيف قيود مكافحة كوفيد-19.

عن مصدر الخبر

قناة سكاي نيوز