ليبيا الان

عقيل: مبادرة الرئاسي “مسخرة”.. والمصالحة لن تتحقق إلا بعودة المؤسسة العسكرية وهيبة القضاء

ليبيا – وصف رئيس حزب الإئتلاف الجمهوري والمحلل السياسي عز الدين عقيل مبادرة المجلس الرئاسي بخصوص المصلحة الوطنية بأنها “مسخرة”، معتبرًا أن المصالحة الوطنية تحتاج بداية لأمرين جوهريين، بعدم تحققهما لن تتحقق المصالحة الوطنية، وهما عودة المؤسسة العسكرية والأمنية وعودة هيبة القضاء.

عقيل أوضح في تصريحات خاصة لموقع “إرم نيوز” أن مثل هذه المبادرات فيها نوع من الابتزاز المالي وغيره تحت ذريعة الاطلاع على تجارب أفريقية، وهو مجرد سراب من قبل المجتمع الدولي بعد فشل الانتخابات.

وأوضح عقيل أنه “ليس هناك شيء اسمه المصالحة الوطنية في ليبيا لأننا لسنا في دولة معقدة لها أعراق أو ديانات ومذاهب مختلفة”.

وحول المدن التي تعرضت لهجمات وغيرها، والتي ترى أطراف بأنها أحق بالمصالحة، اعتبر عقيل أنه يجب استرجاع الدولة أولًا، متسائلًا: كيف تصالح بين سكان مدينة وأمير من أمراء الحرب؟ هذه جريمة ارتكبها الناتو والمجتمع الدولي بعد سماحه لميليشيات مصراتة مثلًا بتشريد كل سكان تاورغاء بما فيهم من نساء ومشايخ، وأهل تاورغاء مثلًا يحتاجون الإنصاف والعودة إلى مدينتهم.

وختم عقيل بالقول: “لا يمكن الحديث عن مصالحة قبل احتكار الدولة للعنف، وقتها يكون الليبيون مخيرين إما الاتجاه للقضاء لأخذ حقوقهم أو الذهاب إلى المصالحة، والمصالحة بين من ومن؟ إذا كانت المدن تخضع لسطوة الميليشيات الليبيين”.

The post عقيل: مبادرة الرئاسي “مسخرة”.. والمصالحة لن تتحقق إلا بعودة المؤسسة العسكرية وهيبة القضاء first appeared on صحيفة المرصد الليبية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية