ليبيا الان

الغرياني:بو كراع ومن معه يتحكمون بالكهرباء.. والأمم المتحدة تنفخ الروح في برلمان طبرق كلما سقط

ليبيا – قال مفتي المؤتمر العام المعزول من قبل مجلس النواب الصادق الغرياني إنبرلمان طبرق” يدعي أنه الجهة التشريعية والمجتمع الدولي والأمم المتحدة تنفخ فيه الروح كلما سقط أو أوشك على السقوط.

الغرياني أشار خلال استضافته عبر برنامج “الاسلام والحياة” الذي ياذاع على قناة “التناصح” التابعة له الأربعاء وتابعته صحيفة المرصد إلى أن أمريكا تزعم وتصرح كل يوم بأنها تريد الاستقرار لليبيا وجمع كلمة الليبيين وكل هذا كذب وزور، فهم يعملون على خلاف ذلك بكل قوة لعدم الاستقرار وزيادة الاضطرابات والفوضى في ليبيا بحسب قوله.

ونوّه إلى أن الوضع في ليبيا من الناحية القانونية والقضائية في أسوأ أحواله، ومع ذلك يفتحون بابًا آخر للفوضى، وهذا داخل ضمن مشروع أمريكي يسمى صفقة القرن.

ووجه خلال حديثة كلامًا للمسؤولين في حكومة الوحدة الوطنية قائلاً: “يجب أن تضعوا الخلافات السياسية والتوجهات في الانتماءات الإيدلوجية جانبًا فأنتم ترون معاناة الناس من شدة وضيق وانقطاع كهرباء، لا بد أن تجمعوا كلمتكم وتتعاونوا على رفع الحمل عن الناس ومساعدتهم”.

 

وفيما يلي النص الكامل على لسان الغرياني:

برلمان طبرق يدعي أنه الجهة التشريعية، والمجتمع الدولي والأمم المتحدة تنفخ فيه الروح كلما سقط أو أوشك على السقوط، أول ما بدأ عمله أصدر قرارًا بالتدخل المصري ويبيح لهم التدخل، وحفتر صرح حتى لو كان دخول المصريين في غير مصلحة ليبيا قرار المصريين مقدم حتى على خلاف مصلحة ليبيا. وهذا يصنف تحت الخيانه العظمى، هم يخففون وطأة الأمر ويقولون بضعة آلاف، الموضوع بضعة ملايين وليس آلافًا ستدخل، وتسمح لها الأمم المتحدة والمجتمع الدولي على رأسهم أمريكا أن تزعم وتصرح كل يوم أنها تريد الاستقرار لليبيا وجمع كلمتهم وكل هذا كذب وزور، يعملون على خلاف ذلك بكل قوة على عدم الاستقرار والاضطرابات وأن تزداد الفوضى في ليبيا وليبيا معروف ليس بها ضبط وربط ولا قضاء يعمل، الوضع في ليبيا من الناحية القانونية والقضائية في أسوأ أحواله، ومع ذلك يفتحون بابًا آخر للفوضى، وهذا داخل ضمن مشروع أمريكي تكلمت عنه وهو صفقة القرن وهذه حقيقته.

مصر تعاني معاناة شديدة، 40 مليونًا تحت خط الفقر، وهي تغلي من الداخل وتكاد تنفجر، هم يعملون شيئًا متنفسًا، حيث يستقر وضع السيسي لأنه الشرطي الحارس على سلامة اليهود والصهاينة، ولا يمكن أن يتخلوا عنه، ويسعفونه ومن صفقة القرن أفرغوا سيناء وأهلها تركوها، ويأتي فيها أهل غرة. من سيأتي ليس العلماء والناس التي فيها خير وبركة بل أصحاب السوابق واللصوص والمهربون وأصحاب المخدرات والاستخبارات المصرية، وما نتج في اليومين الماضيين تكللت مساعي البرلمان الموفق ومعه مجلس الدولة عن استخبارات مصرية وفنادق واجتماعات لشهور متواصلة، توجت مجهوداتهم بهذه الآلاف التي تتدفق علينا ويعطونهم بطاقات مزورة.

الذي يأتي للمنطقة الشرقية، وتكتظ بالملايين، من الذي يمنعهم؟ يسيحون في ليبيا من أقصاها لأقصاها، والناس لا يدركون الخطورة نعاني من أزمات لا أول لها ولا آخر لها كهرباء وإيجار مرتفع وغلاء. تريد أن تأتي بعمالة بقوانين وتريد أن تستجلب عماله من مصر هذا مشروع، لكن بصور صحيحة وتأشيرات وإقامة. ما يحصل الآن غزو جيش ومخابرات، وناس لهم سوابق، وينتشر الفساد والجريمة ويكون خارجًا عن السيطرة، على الناس ألا تسكت عن هذا ويخرجون أهل المنطقه الشرقية ينددون بهذه الإجراءات الإجرامية في البلد.

أوجه كلامًا للمسؤولين في حكومة الوحدة الوطنية، يجب أن يضعوا الخلافات السياسية والتوجهات في الانتماءات الإيدلوجية جانبًا يرون معاناة الناس من شدة وضيق وانقطاع كهرباء. ضع نفسك مكان المواطن العادي المغلوب على أمره الذي تنقطع عنه الكهرباء أربع أو خمس مرات، ضع نفسك في مكان أولاده، كيف يكون التصور؟”.

لا بد أن يجمعوا كلمتهم ويتعاونوا على رفع الحمل عن الناس ومساعدتهم، كيف يخففون آلامهم ومعاناتهم ومن الشدة سواء كهرباء أو غيرها؟ بو كراع ومن معه يتحكمون بالكهرباء ويدل على أنها لا تريد أن تصلح أمرها وتترك الكهرباء مجانًا، ومن يستفيد هم من يأتون من مصر وغيرها، لا أحد يأخذ منهم، هذا أول دليل على الغش وإلا لفرضت الجباية وطرق كثيرة.

The post الغرياني:بو كراع ومن معه يتحكمون بالكهرباء.. والأمم المتحدة تنفخ الروح في برلمان طبرق كلما سقط first appeared on صحيفة المرصد الليبية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية