ليبيا الان

باشاغا يوضح سبب اجتماعه مع لجنة الشؤون الخارجية بمجلس العموم البريطاني

مصدر الخبر / بوابة الوسط

أوضح رئيس الحكومة المكلف من مجلس النواب، فتحي باشاغا، الأربعاء، سبب اجتماعه مع لجنة الشؤون الخارجية بمجلس العموم البريطاني، الذي جرى أمس الثلاثاء، عبر تقنية الفيديو بحضور عدد من أعضاء اللجنة.

وغرد باشاغا عبر حسابه على «تويتر» قائلا: «إن تعزيز العلاقات مع الحلفاء الدوليين الرئيسيين يُعد من ضمن أهم النقاط التي تطرحها خارطة الطريق نحو التعافي التي وضعتها للنهوض بليبيا – ولهذا السبب اجتمعت يوم أمس بلجنة البرلمان البريطاني للشؤون الخارجية».

باشاغا يستعرض خارطة الطريق نحو التعافي ويتطلع لدعم بريطاني لحكومته
وأضاف باشاغا في تغريدة ثانية «لقد حاربت المملكة المتحدة وليبيا جنبا إلى جنب ضد داعش في ليبيا. وقد اجتمعت بلجنة البرلمان البريطاني للشؤون الخارجية لاستعراض خارطة الطريق نحو التعافي التي أقترحها وتسليط الضوء على تضحياتنا من أجل تحقيق الأمن».

– باشاغا: ليبيا أصبحت ساحة لتصفية الحسابات الدولية.. وكل الدول لم تأخذ موقفا رافضا لحكومتي
– باشاغا يتطلع لدعم بريطانيا لحكومته ويحذر من خطورة الوضع في ليبيا على أوروبا

وخلال الاجتماع، أعرب باشاغا عن تطلعه لدعم بريطانيا لحكومته وقيامها «بدور متميز» في هذا الشأن والعمل معها لبناء علاقات «أقوى بين ليبيا والمملكة المتحدة»، محذرا من خطورة الوضع الراهن في ليبيا على أوروبا.

باشاغا ينتقد استمرار الدعم الدولي للدبيبة
وانتقد باشاغا خلال حديثه لأعضاء اللجنة استمرار دعم المجتمع الدولي لرئيس حكومة الوحدة الوطنية، عبدالحميد الدبيبة، وقال إنه «لا يملك سيطرة على الأرض، ومع ذلك تواصل الأمم المتحدة وبعض الجهات الدولية الأخرى الفاعلة دعمه، بما في ذلك الحكومة البريطانية».

وأضاف باشاغا أن الدبيبة «يجلس في طرابلس محميا من قبل عدد محدود من الميليشيات التي يعتقد أن بعضها على صلة بجماعات إرهابية دولية، مع عودة نشاط الجماعات الإرهابية خاصة في الجنوب الليبي»، محذرا من «عودة سطوة الميليشيات وابتزازها مؤسسات الدولة واستحواذها على سلطة القرار».

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط