ليبيا الان

الليبية لحقوق الإنسان تعلّق على البيان المشترك لقادة الأركان العامة بالجيش الليبي

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، عن ترحيبها الكبير  بالاجتماع الذي ضم أعضاء اللجنة العسكرية المشتركة “5+5” وقادة الأركان للجيش الليبي خلال 18-19 يوليو الجاري  بمدينة طرابلس.

واعتبرت اللجنة في بيان لها إنها خطوة هامة في إطار دعم ومساندة جهود اللجنة العسكرية المشتركة لتنفيذ وإنجاز ما تبقى من بنود اتفاق وقف إطلاق النار المصادق عليه في أكتوبر 2020 وفي مقدمتها إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب والقوات الأجنبية من ليبيا، واستكمالا للمحادثة الرامية إلى توحيد وإعادة هيكلة وتنظيم المؤسسة العسكرية وتوحيد الجهود في مكافحة الهجرة غير الشرعية ومكافحة الإرهاب. 

ورحبت اللجنة بالبيان الصادر عن الاجتماع المشترك لقادة الأركان العامة بالجيش الليبي واللجنة العسكرية المشتركة “5+5″، والذي تم من خلاله التأكيد على الرفض التام والمطلق للعودة للاقتتال بيـن أبنـاء الـوطن الواحد، ونبذ العنف والدعم الكامل لمدنية الدولة وإبعاد المؤسسة العسكرية عـن التجاذبات السياسية، ودعم جهود اللجنــة العسكرية المشتركة( 5 + 5 ) والاستمرار فـي تنفيـذ مـا خلصت إليـه فـي اجتماعاتهـا السـابقة، والعمل على تسوية ومعالجة ملف المحتجزين والمفقودين، ودهم جهود المصالحة الوطنية وعودة المهجرين.

كما أكدت الليبية لحقوق الإنسان على دعمها الكامل لجهود جميع الأطراف العسكرية والسياسية والاجتماعية الرامية إلى تحقيق الاستقرار والسلام الوطني والاجتماعي ونبذ العنف والحفاظ على وقف إطلاق النار والتهدئة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية