ليبيا الان

السلامة الوطنية توضح أسباب عودة قافلتها بعد السيطرة على حرائق تونس

مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24

أعلنت هيئة السلامة الوطنية طرابلس، اليوم الخميس، عودة قافلتها التي توجهت أمس للمشاركة في إطفاء حرائق الغابات ببعض المناطق جنوب تونس، إلى مقراتها، وذلك بعدما أخطرتهم السلطات التونسية بالسيطرة على الحرائق بشكل نهائي.

وأوضحت الهيئة في بيان لها، أن القافلة الليبية انتظرت بمعبر رأس اجدير الحدودي بناء على اتفاق بين هيئة السلامة الوطنية والحماية المدنية بتونس.

تجدد الحرائق

 لفتت الهيئة إلى أن الانتظار كان لسيطرة أفراد الحماية المدنية على الحرائق التي اندلعت ببعض المناطق التونسية.. ولذلك انتظرت القافلة بالمعبر استعدادا لأي طارئ (تجدد الحرائق).

وأكدت الهيئة أن عودة قافلتها إلى مقراتها كانت بناءً على تعليمات من رئيس الهيئة، مشيرة إلى أن وزارة الخارجية والتعاون الدولي كرمت أعضاء القافلة وأشادت بجهود هيئة السلامة الوطنية، وأعربت عن امتنانها لهذا الموقف الأخوي والإنساني تجاه الأشقاء في تونس.

تأخر الوصول

من جانبه قال الصحفي الليبي محمود المصراتي: “أنه حسب تواصله مع مصادر تونسية عن عدم دخول قافلة الإطفاء الليبية ردت بأن الهيئة في طرابلس برئاسة المدعو عثمان مليقطة اتصلت منذ الثلاثاء بشأن إرسال فريق فورا وتم الترحيب من الجانب التونسي الذي أرسل موافقة دخول المعدات محددة بتاريخ الثلاثاء”.

وأضاف المصراتي: “إلا أن الهيئة في طرابلس تأخرت في إرسال القافلة في الموعد المحدد الثلاثاء ولا حتى الأربعاء ولم ترسلها إلا فجر البارحة الخميس في وقت تمت فيه السيطرة على الحريق فعليًا ولذلك لم يصدر إذن جديد بدخول المعدات لتونس لانقضاء الغرض” وفق تعبيره.

الهيئة توضح أسباب عودة القافلة

وقالت الهيئة في بيان لها أن بعض صفحات التواصل الاجتماعي استغلت تضارب الأنباء المتداولة استغلالا سيئا ومغرضا للإقلال من أهمية الهيئة ودورها الإنساني الريادي.

وأوضحت الهيئة أن رئاستها تركت بصمات تدل على قدرتها بزمن قياسي، لافتة أن لها بصمات واضحة في إدارة الهيئة والارتقاء بها وبمستوى خدمات التي تقدمها والارتقاء بقدرات منتسبيها.

وأشارت الهيئة أنه رغم وصول خبر الدعم لتونس متأخرا إلا أنها استطاع في وقت قياسي وخلال عشرة ساعات من تجميع الأعضاء والآليات من مختلف مدن فرع  المنطقة الغربية.

لافتة أن أعضائها جاهزون على الدوام للاستجابة لكافة النداءات لإنقاذ الأرواح والحفاظ على الممتلكات.

وأكدت الهيئة جاهزية رئاستها ومدراء فروعها ومدراء إداراتها والتي تتعدى حدود الوطن إلى مساعدة الدول الشقيقة والصديقة.

وذكرت الهيئة في ختام بيانها بوقوفها بجانب كل من الجزائر وهايتى وباكستان وأخيرا بتونس.

حرائق تونس

ووجهت هيئة السلامة الوطنية، مساء أمس الأربعاء، قافلة مساعدات ضمت سيارات إطفاء للمساعدة في إخماد الحرائق التي نشبت ببعض المناطق جنوب تونس.

وكانت قد اندلعت حرائق في سفح جبل برج السدرية جنوب شرق تونس، قبل أن تمتد بفعل الرياح إلى مناطق مجاورة، حيث غطت ألسنة اللهب وسحب ضخمة من الدخان منذ مساء أمس الثلاثاء مساحات من الجبل، ويمكن ملاحظتها على مسافة كيلومترات من مكان الحريق.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24