ليبيا الان

بن هامل: “البعثة” تنام في العسل وعيونها مفتوحة باتجاه القيادة العامة فقط

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

استنكر رئيس تحرير “الساعة 24” عبد الباسط بن هامل، صمت المنظمات الحقوقية والبعثة الأممية ووسائل الإعلام على اشتباكات طرابلس الدامية بين المليشيات المسلحة، والتي أودت بحياة 19 مواطنا بينهم أطفال ونساء، وتسببت في إصابة عشرات آخرين.

وسلّط بن هامل في تدوينة عبر “فيسبوك”، الضوء على تناقض مواقف هذه المؤسسات، قائلا: “عندما يتعثر مواطن في حجر بمناطق سيطرة القوات المسلحة تتحدث منظمات حقوق الإنسان عن حماية المواطن، ويطالبون بفتح تحقيق مستعجل، ويخرج السفراء في البيانات التي تدين هذه العثرة الخطيرة، وتنسج القصص والروايات في وسائل الإعلام، ويطالبون بمحاكمة عادلة من الجيش؛ لأن الحجر يتبع القيادة العامة”.

وتابع: “وعندما يقتل 19 مواطنا في طرابلس يصمت الإعلام ويصفها حكام الصدفة بأنها تضخيم إعلامي (في إشارة إلى وزير الداخلية المكلف من الدبيبة، بدر الدين التومي)، ويطالب السفراء بحوار سياسي هادف، وتنام البعثة في العسل وعيونها مفتوحة باتجاه القيادة العامة فقط”.

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24