ليبيا الان

الحبيب لـ “جويلي”: أنت عسكري متغطرس وكلامك مرفوض

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

علق وزير الثقافة الأسبق، الحبيب الأمين، على تصريحات مدير إدارة الاستخبارات العسكرية اللواء أسامة جويلي، أمس على قناة ليبيا الأحرار، الممولة من قطر والتي تبث من تركيا.

وقال الأمين، في تغريدة له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “لست وصيا ولا سياسيا ولا مكلف بشرح وتفسير وعرض وتعريف الدولة المدنية وتبني رأي خلافي تناصره وفرضه بخشم بندقة”.

وتابع؛ “فأين هي الدولة المدنية ما لديك منها أرتال مسلحة ولغة تهديد!؟”.

وختم الأمين موضحًا “هكذا أنت مثلك مثل معمر وحفتر  الحل بإزاحة الكل وعقد انتخابات ولا يفرضه عسكري متغطرس كلامك مرفوض”.

تجدر الإشارة إلى أن «جويلي» كان قد قال في تصريحاته إن “مجموعات مسلحة تمنع الحكومة الليبية المكلفة من مجلس النواب برئاسة فتحي باشاغا من ممارسة عملها من العاصمة طرابلس”.

وتساءل “كيف سنصل للانتخابات ما لم نمارس ضغوطا على الجميع للوصول إلى هذا الهدف؟”.

وأضاف «جويلي» “لا أخشى على مشروع فبراير للتغيير في ليبيا”، مُحملا من رفض تسليم السلطة بطريقة سليمة مسؤولية أي دم.

وأكد دعمه للانتخابات وأنه شارك فيها، مستدركا: “لكن بهذه الطريقة لن نصل لها ولو بعد 100 عام”.

وأشار «جويلي» إلى أن “رئيس حكومة الوحدة المؤقتة عبد الحميد الدبيبة يقدم مبررات للتمسك بالسلطة”، موضحًا أن “حكومة الدبيبة انتهت مدتها، وعليها التسليم ببساطة ونحتفل بذلك”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24